رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

عقد صلح بين قريتى الرطمة والشيخ ضرغام بدمياط

محلية

الأحد, 30 سبتمبر 2012 19:48
عقد صلح بين قريتى الرطمة والشيخ ضرغام بدمياط
دمياط ـ هشام الولى

نجح اللواء سامى الميهى مدير أمن دمياط واللواء أحمد فتحى مدير إدارة البحث الجنائى بدمياط وعدد من قيادات مديرية الأمن بالمحافظة، فى عقد صلح بين قرية الشيخ ضرغام وقرية الرطمة بمركز دمياط، بحضور وفد من أهالي القريتين بحضور عدد من العقلاء من الأهالى بمنزل الحاج حسن الديب.

كانت اشتباكات وقعت بين القريتين إثر مقتل أحد أبناء قرية الرطمة على يد أحد اتباع حماده الزقزوق فرد أهالى

الرطمه بقتل الزقزوق وحرق جثته.
وفى إطار السعى لاحتواء الأزمه بين القريتين تم التفاهم على متابعة وتسليم من قاموا بالقتل ومن قاموا بالحرق ومن قاموا بالتمثيل بجثة حمادة الزقزوق من اهالى الرطمة للنيابة لتباشر عملها الجنائى ومعاقبة كل المتهمين وتقديم من قاموا بقتل على حسن فرج ومن قاموا بإطلاق النيران على الرطمة الى النيابة من
اهالى الشيخ ضرغام ومعاقبة من تثبت إدانته والتعويض المادى عن حرق سيارة خليل الزقزوق والموتور وكل متعلقات حمادة الشخصية من أموال ومتعلقات شخصية، وتأجيل دفن موتى قرية الرطمة لدى قرية الشخ ضرغام لفترة زمنية ولحين الانتهاء من بناء مقابر خاصة بأهالى الرطمة فى قريتهم على أن يقوم أهالى الرطمة بنشر اعتذار عما حدث بجريدة رسمية أو تسجيل تليفزيونى لتوضيح الحقيقة لتحسن صورة الشيخ ضرغام وحمادة الزقزوق.
وبعد الاتفاق على البنود السابقة قامت اللجنة المشسكلة من كلا الطرفين بالتوقيع على محضرالجلسة مع توقيع شهود من كلا البلدين. 

 

أهم الاخبار