رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

في اليوم الأول

نقل 8 مضربين عن الطعام بـ"التحسين" للمستشفيات

محلية

الأحد, 30 سبتمبر 2012 10:53
نقل 8 مضربين عن الطعام بـالتحسين للمستشفياتصورة ارشيفية
المنصورة ـــ محمد طاهر:

شهدت قرية "التحسين" التابعة لمركز بني عبيد بالدقهلية والتى أعلنت في بيان لها عصر يوم أمس انفصالها إداريًا عن محافظة الدقهلية والإضراب الجماعي عن الطعام بعد تجاهل المسئولين وإصرار اللواء صلاح المعداوى علي قراراته التعسفية في رصف الطريق لربط القرية معدومة الخدمات بالمراكز الطبية ومدارس مركز بني عبيد حيث كانت مطالبهم مشروعة وواقعية مشروطة بقرار ببرنامج زمني للرصف ثم الخدمات ليرفض هذه المطالب جملة وتفصيلا.

وجاء قرار الإضراب عن الطعام كرد فعل لتبدأ معه الكارثة بتدهور الحالة الصحية لثمانية أشخاص من أهالى القرية المضربين عن الطعام داخل

القرية .
وكان أهالى قرية التحسين قد بدأوا صباح اليوم إضرابًا جماعيًا عن الطعام احتجاجا على سوء الخدمات وتجاهل مطالبهم مما أدى إلى إصابة ثمانية منهم بحالة إعياء شديد وهبوط فى الدورة الدموية وهم عبد الفتاح سيد عبد الفتاح 35 سنة والسيد عبد العال على 48 سنة ورامى جمعة احمد 22 سنة ومحمد عثمان السيد 43 سنة ورمضان محمود محمد 53 سنة وعبد النبي سلامة 45 سنة وحمد ينو عبد الشكور 40 سنة
وصلاح محمد احمد عمر 44 سنة وتم نقلهم جميعا إلى مستشفى بنى عبيد المركزي .
وقام عدد من الأهالي المرافقين لهم بتحرير محضر إثبات حالة بالواقعة ومازال باقي أهالى القرية معتصمين بها وهم فى إضراب جماعى عن الطعام.
وبرغم الاعتصامات والإضرابات التى يقوم بها طيلة الأيام الماضية أهالي القرية  فلم يخرج مسئول من الدولة ليشفى صدورهم، والجميع يشاهد موتهم بالبطئ وتم نقل العديد من أهالى القرية إلى المستشفى بنى عبيد المركزي نتيجة تعرضهم لحالة من الهبوط فى الدورة الدموية، نتيجة إضرابهم عن الطعام .
وقال مصطفي صلاح محامي أحد أبناء القرية: "إننا نناشد جميع منظمات الإغاثة المصرية والعربية والدولية لأغاثة أهالينا من الموت لأن الحكومة المصرية تخاذلت عن ذلك وتركتهم فريسة للموت المحقق".

 

أهم الاخبار