رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

مسلمو وأقباط المنيا يرفضون الإساءة للرسول

محلية

الخميس, 13 سبتمبر 2012 19:14
مسلمو وأقباط المنيا يرفضون الإساءة للرسول جانب من المؤتمر
المنيا - أشرف كمال :

أوصى المؤتمر الذى عقد بديوان عام محافظة المنيا اليوم بمبادرة من مطرانية بنى مزار للأقباط الأرثوذكس وحضور رجال الأزهر والكنيسة برفض الإساءة التى جاءت بالفيلم المسىء للرسول صلى الله عليه وسلم والتى لا تمت بصلة للمسلمين المسيحيين ولاتعبر عن سماحة الأديان السماوية.

طالب المؤتمر باستغلال هذه الفرصة لتعميق الوحدة الرائعة بين أبناء الوطن الواحد والبعد عن التعصب قرين الجهل.
من ناحيته دعا الدكتور مصطفى كامل عيسى محافظ المنيا شيوخ وأئمة المساجد بان يقوموا غدا خلال خطبة الجمعة بشرح روح التسامح بين المسلمين والمسيحيين أبناء

مصر خاصة بعد إعلان الأخوة الأقباط من رفضهم لما حدث باعتباره لا يعبر عن  سماحة الأديان السماوية، كذلك التأكيد على الهدوء فى التعامل مع تلك الأحداث لانها صدرت من أناس لا يمثلون إلا أنفسهم.
أكد المحافظ أهمية العمل والتلاحم والحوار وتهيئة مؤسسات المجتمع المدني وتطوير الخطاب الديني لمواجهة مثل تلك الأحداث التى تصدر من أشخاص مأجورين بهدف إحداث فتنة بين البشرية وإبعادهم عن تعمير الأرض والتماسك الاجتماعي الذى يمثل جوهر
الرسالات السماوية.
أشاد المحافظ بمبادرة مطرانية بنى مزار وتقديمهم الاعتذار عن فعل لم يقوموا به لمراعاة مشاعر إخوانهم المسلمين وهو أمر يدل على مدى حرص كل مصرى على مشاعر أخوه فى الوطن الذى يشاركه كافة الأفراح والأحزان والآمال والهموم.
وقدم الأنبا أثناثيوس مطران بنى مزار الاعتذار لكافة المسلمين على ما صدر من إساءة من بعض الاشخاص، مؤكداً أنها افعال تؤذى كافة المشاعر ولا تعبر عن روح وسماحة الديانة المسيحية وأن المدعو القس جونز الذى يقف وراء هذا الفيلم هو صاحب أكثر من فتنة ويهدف من خلال أفلامه والتى كان منها فيلم شفرة دفنشى ومريم المجدلية التى تسىء للمسيحية وهو ما يؤكد هدفه فى إحداث الوقيعة بين البشرية جميعا.
 

أهم الاخبار