رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الانفلات الأمنى سببه الشرطة والشعب معاً

محلية

الخميس, 06 سبتمبر 2012 21:57
الانفلات الأمنى سببه الشرطة والشعب معاًالمستشار هشام جنينة
تقرير – أحمد الجندي:

مع تزامن تصاعد المطالب بعودة تفعيل حالة الطوارئ في ظل استمرار حالة الانفلات الامني نظم مركز القاهرة لدراسات حقوق الانسان لقاءً فكريًا اليوم الخميس عن حقيقة الانفلات الامني حقيقة أم ادعاء.

وخلال اللقاء تحدث المستشار هشام جنينة، رئيس الجهاز المركزي للمحاسبات، بأنه التمس من خلال عمله السابق بجهاز الشرطة عددًا من عناصر الخلل تتمثل في الافتقار الي امكانيات حديثة وضعف التدريب وترهل الجهاز الامني، فضلا عن الفجوة الكبيرة بين الضباط والمجندين في

إدراك طبيعة العمل الشرطي.
وتابع جنينة: تأتي أيضاً الصورة السلبية للشرطة عند المواطنين خلال الثلاثة عقود الماضية وكل تلك العوامل جعلت الانفلات الامني أمرًا يقع علي عاتق الشرطة والشعب معاً.
وقال زياد العليمي عضو مجلس الشعب السابق، إن السبب الرئيسى لحالة الانفلات الامني هو عدم وجود إرادة سياسية حقيقية من اجل تطوير المنظومة الامنية داخل مصر للتناسب مع حالة التطورات التي نشهدها
الان.
وأوصي العليمي بضرورة رفع سقف الوعي والثقافى لدي الضباط والمجندين لانهم هم المنوطون بعمليات التطوير داخل المنظومة الامنية برمتها.
وفى وجهة نظر مغايرة، أكد محمد طلحة العقيد بمصلحة الامن العام أنه لا وجود لقضية الانفلات الامني من الاساس بل هي في الحقيقة انفلات مجتمعي بسب تزايد حدة المطالب الفئوية عقب ثورة يناير، مشيراً الي صمود الشرطة وقطاع مصلحة السجون خلال أيام الثورة.
وتابع: الفساد في الداخلية هو أمر طبيعي حيث إن الطبيعة الانسانية لرجال الشرطة كغيرهم يشوبها الخلل ولكن فساد الداخلية في حقيقة الامر ليس بالصورة التي يتخيلها البعض من تضخم و شراهة.
شاهد الفيديو
http://www.youtube.com/watch?v=ipWxqdTcFlU

أهم الاخبار