استمرار إضراب العاملين بمحطة تعبئة الغاز بطلخا

محلية

الأربعاء, 05 سبتمبر 2012 17:45
استمرار إضراب العاملين بمحطة تعبئة الغاز بطلخا
المنصورة ــ محمد طاهر:

واصل العاملون بمحطة تعبئة الغاز السائل فرع طلخا بالدقهلية إضرابهم عن العمل لليوم الثالث علي التوالي  واعتصام للورديات الثلاث البالغ عددهم 167، مطالبين بالتثبيت علي وزارة البترول، ووقف الفساد الإداري من مجلس الإدارة والجهاز التنفيذي المتمثل في قيادات محافظة الدقهلية.

جاء تصعيد العاملين بتوقف الورديات الثلاث تماما عن العمل، حيث يعد توقفها سبباً في أزمة لأنها تنتج أكثر من 12 ألف اسطوانة في الوردية الواحدة، علاوة علي احتجاز سيارات نقل اسطوانات الغاز "التعاون والمستودعات الخاصة والأهالي"،
إضافة إلي أن امتلاء التنكات بالغاز السائل البالغ عددها 5 تانكات حاليا مع حرارة الجو

قد تتسبب في كارثة الانفجار، حيث أكد الفنيون أن الكارثة في أنها ستمتد لمسافات كبيرة لتدمر المنشآت والمنازل المحيطة بالمحطة .
وأكد محمد عطية محمد، أحد المعتصمين، أنه تم تعيينهم علي القانون 12 سنة 2003 ومدد تتراوح من 7 سنوات لتزيد على 15 عاما ويتم التعامل معهم بأساليب القهر واللامبالاة في استخدام السلطة.


وأوضح أنه تم نقله للعمل في غير تخصصه من شئون العاملين للأمن الإداري مؤكدا أن وزارة المالية منذ شهر يوليو 2012 تقوم بخصم

20 % من أرباح العاملين المؤقتين بحجة توفير الدرجات المالية للتثبيت والذي لم نراه حسب المنشور العام للوزارة في نفس التاريخ .

ويذكر أن العاملين قاموا بوقف ضخ الغاز لخط توزيع بترو جاس والذي يقوم بتغذية كلا من  (( طنطا وبورسعيد والوسطاني بدمياط وأبو ماضي بالإسكندرية )) ومنع العاملين الفنيين ببتر وجاس العاملين بشبكة التحكم من الدخول لمقر التحكم
وجاء الرد بالنسبة لوقف التعبئة بتحويل عربات التعاون إلي محطات وقلابشو وبسنديلة لتدارك الأزمة وهي محطات خاصة وتشهد حاليا حالة من التكدس لسيارات نقل أسطوانات الغاز

علي جانب أخر قام المعتصمون من العمال المؤقتين بإغلاق المحطة ومنع المنتدبين بالمحطة ممن جاءوا بالواسطة والمحسوبية من ديوان المحافظة ليتم تحرير محضر بمركز شرطة طلخا لإثبات منعهم عن دخول المصنع  .

أهم الاخبار