طلاب الجامعات يتخوّفون من أخونة الجامعات

محلية

الاثنين, 03 سبتمبر 2012 22:30
طلاب الجامعات يتخوّفون من أخونة الجامعاتالدكتور مصطفى مسعد وزير التعليم العالى
كتب - زكى السعدنى:

اسـتأنف معهد إعداد القادة بحلوان والتابع لوزارة التعليم العالى أمس أعماله بعد توقفه لأكثر من عام ونصف منذ رحيل النظام السابق واندلاع ثورة 25 يناير.

بدأ المعهد نشاطه بنفس الخطى التى كان يسير عليها النظام السابق وهى استضافة طلاب الجامعات، لإقامة معسكرات داخل المعهد وتثقيفهم سياسيا وفقا لاتجاهات وتوجهات الحزب الحاكم، ويتولى المعهد تنظيم محاضرات ولقاءات وندوات يحاضر فيها شخصيات من الحزب الحاكم، كما يلتقى مع الطلاب الوزراء التابعين للحزب الحاكم لشرح إنجازات الحزب.
وعقد الدكتور مصطفى مسعد وزير التعليم العالى أمس أول اللقاءات مع ممثلى الاتحادات الطلابية بالجامعات، ويعد هذا اللقاء بمثابة بروفة لتجهيز الطلاب وتحضيرهم لحضور لقاء الدكتور محمد مرسى رئيس الجمهرية يوم الأربعاء القادم بقاعة المؤتمرات بمدينة نصر، اللقاء الذي يحضره رؤساء الجامعات المصرية. يذكر أن النظام السابق يستضيف طلاب الجامعات وينظم الاسئلة والاستفسارات والحوارات التى ستجرى مع

الرئيس، وكان النظام السابق يستخدم هذا المعهد لخدمة أهدافه السياسية وأعماله الحزبية وإتاحة الفرصة أمام المنتمين للحزب الوطنى لممارسة العمل الحزبى، وحرمان باقى الطلاب المنتمين لتيارات سياسية أخرى، ومنها حزب الوفد أو الناصرى أو التجمع أو أى جماعات أخرى من ممارسة العمل الحزبى داخل الجامعة، فى الوقت الذى تفتح فيه أبواب الكليات والمعاهد على مصراعيها أمام المنتمين للحزب الوطنى للمارسة العمل الحزبى داخل الجامعة وعندما يمارس أى طالب منتمٍ لتيار آخر أى نشاط سياسى يتم اضطهاده من قبل أجهزة أمن الدولة ووضعه فى القائمة السوداء.
ويتخوف طلاب الجامعات من تكرار نفس الوضع فى عهد النظام الحالى وتخضع الجامعات لسيطرة طلاب الإخوان وتفتح أمامهم الأبواب المغلقة للمارسة العمل الحزبى فى الوقت الذى
تعلن فيه الجامعات ووزارة التعليم العالى حظر العمل الحزبى داخل الجامعات، وإتاحة العمل السياسى الذى يكون فى حدود ضيقة للطلاب المنتمين لتيارات سياسية أخرى .
وكان معهد إعداد القادة يستخدم فى عهد النظام السابق لإعداد كوادر طلابية تابعة للحزب الوطنى، واستقطاب أكبر عدد من شباب الجامعات ليكونوا تابعين للحزب الوطنى من مختلف المحافظات، وفى نهاية الدورة التى يشارك فيها الطلاب من مختلف الجامعات يتم تدريب الطلاب على الأسئلة والحوارات التى سيتم طرحها على الرئيس خلال اللقاء الذى يعقد بالإسكندرية قبل بداية العام الجامعى الجديد.
ومن المقرر أن يلتقى الرئيس مع رؤساء الجامعات والأمناء والأمناء المساعدين للاتحادات الطلابية يوم الأربعاء القادم، ناقش الوزير خلال لقائه مع الطلاب أمس ملامح اللائحة الطلابية الجديدة والمشاكل التى يتعرض لها الطلاب فى إعداد اللائحة وأسباب اعتراض بعض التيارات السياسية على انفراد فصيل بعينه بوضع اللائحة الطلابية.
وقررالدكتور مصطفى مسعد وزير التعليم العالى اختيار الدكتور طارق بدر الدين الأستاذ بكلية التربية الرياضية بنات جامعة الإسكندرية، وعضو المجلس الاستشارى لوزير التعليم العالى، مديرا للمعهد، خلفاً للدكتور أحمد زايد عضو لجنة السياسات بالحزب الوطنى المنحل.

أهم الاخبار