إدارة طهطا التعليمية تكذب تحريات الأموال العامة بسوهاج

محلية

الأربعاء, 29 أغسطس 2012 21:36
إدارة طهطا التعليمية تكذب تحريات الأموال العامة بسوهاج
سوهاج- سيد عابد:

يلقي الفساد المالي والإداري بمديرية التربية والتعليم بسوهاج في الآونة الأخيرة بظلاله علي الأحداث، وكان آخرها اكتشاف مخالفات وتزوير بالعقود لمدرسين وإداريين تم تشغيلهم بناء على مسابقة، بتشغيل كل من سبق لهم العمل بقرار محافظ سوهاج بتاريخ 1-10- 2011 من حملة المؤهلات العليا والمتوسطة وفوق المتوسطة.

ونفت بشده إدارة طهطا التعليمية ما ذكر وتم نشرة بوسائل الإعلام عن أن الإدارة قامت بالتستر علي مخالفات لعدد 300 عقد لمدرسيين وإداريين لمصالح شخصية.

وأشار محمود محمد عمر الضبع مدير الإدارة إلي أن الإدارة التعليمية قامت بعمل 4 لجان لتتحقق من أوراق المتقدمين في مسابقة إعادة التعيين لمن لهم سابقة عمل

ولم تكتشف اللجان سوي 4 حالات تزوير في المستندات من أصل 610 طلبات من مؤهلات عليا و 564 طلبا لمؤهل متوسط وفوق متوسط مما تم تعيينهم، وتم إحالتهم إلي النيابة العامة للتحقيق.
وأكد أن الإدارة لم تُستدع إلي أي جهة للتحقيق بخصوص مخالفات بل قامت برفع دعوة قضائية بكل من تسبب في التشهير ونشر أخبار مضللة عنها.

وأضاف رفعت قاسم محمد رئيس مجلس الأمناء أن ما أذيع لا يمت بأي صلة بإدارة طهطا التعليمية ويؤكد أنه لا يوجد أي دليل علي وجود مخالفات

بالإدارة ومن لديه دليل فليتقدم به، ومحاسبة المسئول في ذلك.

وأشار سيد يونس نقيب المعلمين إلي أنه لم ترد أي شكوى من أولياء الأمور أو المعلمين يدعي فيها أحد بوجود تزوير في أوراق تقديم لمعلم آخر من عدد 1174 متسابقا سوي 4 حالات اكتشفتها اللجان بالإدارة أثناء فرز الأوراق وتم تحويلهم إلي النيابة العامة.

وكان قسم مكافحة جرائم الأموال العامة بمديرية أمن سوهاج قد أفاد في محضر الإجراءات رقم 1678 إداري قسم طهطا بأن معلومات قد وردت له تثبت مخالفات لمدير إدارة بالتربية والتعليم ومشاركة وكيل وزارة التربية والتعليم بالمحافظة لصالحهم الخاص وقيامهم مشتركين في التعاقد مع أكثر من 300 شخص ممن سبق لهم العمل كعمال موسمين، وذلك للعمل كإداريين بالمدارس التابعة لإدارة طهطا التعليمية بالرغم من عدم حاجة العمل إلي ذلك وتحقيقا لمصالح شخصية.

أهم الاخبار