الاعتداء على طبيب وسائق إسعاف بمستشفى رأس التين

محلية

الثلاثاء, 28 أغسطس 2012 11:01
الاعتداء على طبيب وسائق إسعاف بمستشفى رأس التين صورة أرشيفية
الاسكندرية - شيرين طاهر:

أصيب طبيب بمستشفى رأس التين وسائق مرفق الإسعاف بغرب الاسكندرية بجروح وكدمات مختلفة بانحاء الجسم اثر قيام اهل مريضة بالتعدى عليهم بالضرب، بسبب عدم توافر سرير بغرفة العناية المركزة بالمستشفى.

كان الرائد احمد الخرادلى رئيس مباحث قسم شرطة الجمرك قد تلقى بلاغا من مستشفى رأس التين بقيام عاملين باغلاق ابواب المستشفى واخراج الاسلحة البيضاء واثارة الرعب والفزع بين المرضى والاطباء وقاما بالتعدى على طبيب وسائق بالضرب، مما ادى الى اصابتهم بجروح وكدمات مختلفة بانحاء الجسم.
انتقل على الفور رجال المباحث الى مكان الواقعة تبين من تحريات المباحث باشراف اللواء خالد غرابة مدير الامن قيام " احمد . ع " 26

سنة عامل وشقيقه " م . ع " 22 سنة عاطل توجه الى المستشفى بشقيقتهما المريضة قاما الطبيب بالكشف عليها واخبرهما ان حالتها الصحية خطر وتحتاج الى نقلها لغرفة العناية المركزة وطالب منهما بنقلها على الفور لاحد المستشفىيات نظرا لعدم توافر سرير بغرفة العناية المركزة بالمستشفى نظرا لتزايد اعداد المرضى خاصا بعد اغلاق العديد من المستشفيات بسبب البلطجية .قاما المتهمان بالتشاجر مع الاطباء  واخراج الاسلحة البيضاء لتهديد الطبيب واجبارة على دخول المريضة الى غرفة العناية المركزة وتوافر لها سرير وقاما باغلاق ابواب المستشفى
والتعدى بالضرب على الممرضين والاطباء مما ادى الى اصابة الطبيب " رامى محمد " 29 سنة و محمد عبد العزيز " 32 سنة سائق مرفق الاسعاف بجروح وكدمات مختلفة بانحاء الجسم تم اخطار النيابة العامة التى توالت التحقيق .
وفى سياق متصل قام المئات من عمال مرفق الاسعاف بعمل وقفة احتجاجية امام ادارة المرفق بمنطقة كوم الدكة بوسط الاسكندرية احتجاجا على قيام البلطجية بالاعتداء على زملاءهم بالضرب وتعرض حياتهم للخطر وعدم وجود تامين كافى على المستشفيات مما يعرض حياتهم للخطر لان البلطجية تقوم بالسيطرة على المستشفيات ليلا والتعدى على الاطباء والممرضين وسائقين مرافق الاسعاف واجبارهم على علاج زوايهم المرضى وتهديدهم فى حالة ابلاغ المباحث سوف يعرضوا حياتهم للخطر .
وطالب المتظاهرون وزير الصحة بالتدخل للحفاظ على حقوقهم وارواحهم التى تهدر ورجال الامن يقفون متفرجين .والقصاص من البلطجية .

أهم الاخبار