عودة مستشفيات الصدر للعمل بكامل طاقتها

محلية

الأحد, 20 مارس 2011 18:17
كتبت- سناء مصطفي:

قرر الدكتور أشرف حاتم وزير الصحة والسكان عودة مستشفيات الصدر والحميات للعمل بكامل طاقتها التخصصية ، وعودة الإدارة العامة للأمراض الصدرية لممارسة مهامها التى كانت عليها ،

مؤكداً على إلغاء ما قررته الوزارة السابقة بإلغاء مستشفيات الصدر والحميات و تحويلها إلى أقسام داخل المستشفيات العامة .

و صرح الوزير خلال جولته الميدانية التى قام بها اليوم الأحد فى كل من معهد القلب القومى ، و معهد السمع و الكلام ، و المعهد القومى للجهاز الحركى و العصبى ، و مركز الصدر و الحساسية أن علاج المريض الفقير فى مقدمة أولوياتنا ، مشيراً إلى التوسع فى إصدار قرارات العلاج على نفقة الدولة

وعلاج مرضى التأمين الصحى فى المستشفيات التعليمية .

بدأ الوزير جولته بمعهد القلب القومى بإمبابة حيث تفقد أقسام الاستقبال و الطوارئ و القسطرة ، و الرعاية المركزة ، و المعمل ، و بنك الدم ، و قسم المسح الذرى ، حيث أشار إلى أن معهد القلب بالنسبة للوزارة يعد من أهم المستشفيات التى تقدم الخدمة الطبية ، معتبراً هيئة المستشفيات والمعاهد التعليمية " جامعة الصحة " ، مؤكداً على ضرورة أن يعود المعهد و المستشفيات التعليمية لخدمة التدريب و التعليم و البحث العلمى

و الخدمة الصحية ، مشيرا إلى وجود لجنة من أساتذة القلب بالمعهد لوضع خطة لتطوير المعهد و بحث مدى إمكانية إنشاء معهد القلب القومى الجديد بمدينة بدر .

فى السياق ذاته أكد الدكتور مرتجى نجم أمين عام هيئة المستشفيات و المعاهد التعليمية على انتهاء ظاهرة " قوائم الانتظار " لعمليات القلب المفتوح و القسطرة من المعهد ، مشيراً إلى إجراء نحو 2900 حالة قلب مفتوح العام الماضى .

و اختتم الوزير جولته بتفقد مستشفي المركز القومى للحساسية والصدر ،حيث أشاد بجميع أقسامه و الخدمة المقدمة من خلاله, خاصة فى أقسام المناظير و الرعاية المركزة و الأشعة المقطعية .

و قال الوزير: إنه سيتم دعم المستشفى بأطباء مقيمين و أطباء تخدير و أشعة ، إضافة إلى دعمه بالممرضات ، نظرا لأهمية المستشفى لمرضى الصدر على مستوى الجمهورية .

 

 

 

أهم الاخبار