رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

مظاهرة لأهالى قريتين بالدقهلية للقضاء على البلطجية

محلية

الجمعة, 17 أغسطس 2012 17:09
مظاهرة لأهالى قريتين بالدقهلية للقضاء على البلطجية
الدقهلية- سما الشافعى:

نظم أهالى قريتى" ميت بدر" و"ميت خميس" وقفة احتجاجية أمام مديرية أمن الدقهلية احتجاجا على الغياب الأمنى بالقريتين وانتشار تجارة المخدرات والأسلحة وكثرة فرد السيطرة من قبل البلطجية.

واحتشد المئات من أهالى القريتين عقب خروجهم من صلاة الجمعة حاملين اللافتات المكتوب عليها "اين وعودك يا مرسى -  أطفالنا فى خطر- لا للمخدرات- اغيثونا من البلطجة – أهالى قريتى ميت بدر وميت خميس فى طى النسيان – ارحمونا من البلطجة -  اين الأمن والأمان "فى مسيرات بالسيارات وسيرا على الأقدام حتى مديرية

أمن الدقهلية ليصلوا فى الساعة الثالثة عصرا للمطالبة بمقابلة مدير الأمن والحل الفورى لأزمة البلطجة والمخدرات بالقريتين.
وأكد الأهالى أن هذه الوقفة آتت بعد انتشار تجارة المخدرات على نطاق واسع بالقرية حيث إنها أصبحت تباع علنيا فى الشوارع مع انتشار الأسلحة الآلية بحوزة الشباب والأطفال وأصبحت القريتان حرب عصابات مثل ما حدث منذ عدة اسابيع وهو مصرع "احمد سرايا" 37 سنة و"طارق سرايا" 28سنة تجار مخدرات والذين اصيبوا
بطلقات نارية من سلاح آلي في منطقتي الصدر والبطن بعد خلافات مع تجار مخدرات آخرين بالقرية وهم  محمد جمعة 25 سنة وشريف فراج 24 سنة وتم اطلاق اعيرة نارية بالقرية متبادلة والتي أسفرت عن مصرع الشقيقين.
وأضاف الأهالى عن استمرار هروب الجناة الذين يسيرون بالشارع بأسلحتهم وسط المارة مع تكرار حوادث أخرى وهى إطلاق النيران على غفير لإرشاده عن أحد تجار المخدرات مع قيام المدمنين بتعاطى المخدرات داخل المسجد مما آثار حفيظة الأهالى وخرجنا الى المديرية لإيجاد حل.
وحاول الأهالى الدخول إلى المديرية بالقوة لولا تدخل القيادات الأمنية بالمديرية وطلبوا وفدا من الأهالى لمقابلة اللواء مصطفى باز مديرالامن الذى وعدهم بالقبض على المجرمين فى أقرب وقت.


 

أهم الاخبار