مصر يوم الاستفتاء.. ما أبعد الليلة عن البارحة ـ بالفيديو

محلية

الأحد, 20 مارس 2011 15:11
كتبت- ناهد إمام:


هل سمعت عن الأم التى استيقظت اليوم ونبهت على أفراد أسرتها بأنه" النهارده محدش هيقول لأ مش رايح أسجل صوتى، يلا قوموا إصحوا"؟، أم هل رأيت الطفل الصغير الذى أصر أن يذهب مع أسرته ويصطحب معه العلم؟، أم شاهدت

عيناك مجموعة البنات من الجيران وقد تجمعن معا للذهاب إلى أقرب لجنة وكأنهن فى الطريق إلى حفل خطبة إحداهن؟!

ترى ما هو إحساس الرجل السبعينى وهو متجه اليوم للإدلاء بصوته، وإلى

جواره الشاب، والمرأة المسنة، قساوسة وشيوخ، عمال وفلاحين، الجميع من كل الفئات والأعمار والطبقات؟

أمواج هادرة من الأحاسيس، والمعانى، والملامح، فى مشهد لطالما تم انتظاره، وربما كانا من الميئوس منه سابقاً، إلا أنه أصبح بين عشية وضحايا ملء السمع والبصر، مشاهد وصور رصدتها الكاميرا كأبلغ ما يكون الوصف.

شاهد الفيديو

 

أهم الاخبار