رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الحسيني: التصويت بلا يصنع فرعون جديداً

محلية

الجمعة, 18 مارس 2011 11:16
الغربية - رفيق ناصف:


أكد د. سامى نجيب – ممثلا عن المسيحيين – أن الوحدة بين المسلمين والمسحيين وحدة تاريخية ويشهد على ذلك التاريخ وان البلاد في هذه الظروف تحتاج الى الوحدة حتى نصل بمصر الى بر الامان وان ماحدث فى كنيسه اطفيح يراد من ورائه احداث واشعال نيران الفتنة بين المصريين المسلميين والمسحيين.

جاء ذلك فى المؤتمر الجماهيرى الذى شهدته مدينة السنطة - مساء امس الخميس- ونظمه الإخوان المسلمين تحت عنوان" الدعوة للمدنية والتعديلات الدستورية" والذى

حضره العديد من قيادات المدينة والمواطنيين.

من جانبه، قال إبراهيم زكريا - عضوالإخوان المسلمين بمجلس الشعب السابق عن دائرة السنطة -: "إن برنامج حزب الإخوان المسلمين يقوم على اساس الدولة المدنية ذات مرجعية اسلامية مستمدة من الدستور وان الحزب مفتوح لجميع المصريين للانضمام اليه". كما اكد ان التعديلات الدستوريه تكفل للمصريين نقل السلطه بشكل سلمى عن طريق انتخابات حرة نزيهة .

ودعا زكريا المواطنين إلى التصوبت "بنعم" للتعديلات الدستورية يوم السبت القادم . قائلا: " إن التصويت بلا سوف يؤدى بمصر الى المجهول والمزيد من الفوضى بسبب عدم وجود بدائل اخرى آمنة وكذلك حدوث فراغ دستورى".

واوضح م. سعد الحسينى - العضوالإخوانى السابق بمجلس الشعب –: "أن التصويت بلا على التعديلات الدستورية يصنع فرعون جديدا نظرا لإلغاء الدستور اذا تم رفض التعديلات وحدوث فراغ سياسى بالبلاد".

وأكد على ضرورة وحدة الصف بين جميع ابناء الأمة من المسلمين والاقباط وجميع الاطياف كما حدث فى ميدان التحرير واكد ان الشعب المصرى ضرب أروع الامثلة والتوحد والتلاحم وظهر بصورة حضارية أبهرت العالم.

أهم الاخبار