رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

"كفاية" تدعو لرفض التعديلات

محلية

الخميس, 17 مارس 2011 13:49
كتب ـ أحمد السكرى:

أصدرت حركة "كفاية" بيانا تحت عنوان "نرفض الترقيع .. نريد دستورا جديدا" معبرا عن رأي الحركة في رفض التعديلات الدستورية المقترحة والبديل الذي تقدمه الحركة للمرحلة الانتقالية.

وقال د.عبد الحليم قنديل المتحدث باسم الحركة، فى مؤتمر صحفى مساء أمس إننا نرفض الترقيع ونريد دستورا جديدا.

وأكدت "كفاية" رفضها للتعديلات الدستورية المقترحة، وكل محاولات الالتفاف

وإجهاض ثورة مصر الشعبية الكبرى.

كما تدعو حركة كفاية كل القوى الوطنية الديمقراطية والشعبية، وكل ذوي الضمائر الحية، لحشد كافة الجهود الرامية لبدء مرحلة انتقالية سليمة تبدأ - أولا بإعلان دستور يلغي دستور النظام البائد نائيا.

وثانيا بإطلاق الحريات العامة خاصة تكوين

الأحزاب والنقابات والجمعيات، و ثالثا تكوين جمعية تأسيسية تنتخب من الشعب لصياغة دستور جديد لمصر، ورابعا إجراء انتخابات برلمانية بنظام القوائم النسبية غير المشروطة، و خامسا إجراء انتخابات الرئاسة.

ودعت "كفاية" الشعب المصري العظيم، للاحتشاد بميدان التحرير والميادين الكبرى بالمحافظات في (جمعة الدستور)، وإلى التصويت في استفتاء السبت المقبل لإسقاط محاولة إجهاض الثورة التي يقودها فلول النظام البائد، ولإسقاط تعديلات ترقيع دستور سقط نهائيا مع قطع رأس النظام المخلوع.

 

أهم الاخبار