بلاغ جديد ضد "أنابيب" الخرافي

محلية

الثلاثاء, 15 مارس 2011 14:11
كتب- أحمد راضي:

تلقى المستشار عبدالمحيد محمود النائب العام بلاغا جديدا ضد ناصر الخرافي لقيامه بتنفيذ خط أنابيبب الغاز المصري الأردني والذي تم توصيله لإسرائيل مؤخرا بالمخالفة للمواصفات الأمريكية مما يعرض حياة المواطنين لكارثة والمنطقة لحريق هائل.

البلاغ تقدم به المحاسب اشرف عبدالمنعم الشافعي والذي كان يعمل بإحدى شركات البترول وتم فصله تعسفيا لرفضه التواطؤ مع المسئولين بوزارة البترول واستلام مواسير غير مطابقة للمواصفات.

البلاغ الجديد يحمل رقم 656 شهر يناير 2011 عرائض النائب العام.

وأكد المحاسب أشرف عبدالمنعم، مقدم البلاغ أن البلاغ الأخير رقم خمسة في البلاغات المقدمة منه ضد شركة الخرافي التي سيطرت على وزارة

البترول خاصة انه استطاع الحصول على المستند الذي يؤكد صحة بلاغه.

وأضاف أن شركات إنبي وجاسكو وبتروجت كونوا فيما بينهم شركة اسمها فجر وقد فازت هذه الشركة بمناقصة عالمية مفتوحة طرحت من قبل الحكومة الأردنية لتنفيذ وتشغيل وبيع الغاز الطبيعي من خلال خط غاز قطره 36 بوصة وطوله 4 الاف متر يبدأ من مدينة العقبة الاردنية ويستمر بأراضي الأردن حتى مدينة الرحاب على الحدود السورية الأردنية بنظام BOT.

وطرحت الشركة مناقصة عالمية مفتوحة لتوريد مواسير خط الغاز الطبيعي

وذلك طبقا للمواصفات الأمريكية والتي تتطلب مواصفات فنية عالية الجودة وتم إسناد توريد المواسير بقيمة 93 مليون دولار وقد تعاقدت الشركة العالمية لصناعة المواسير مع الشركة الكويتية لصناعة الانابيب والخدمات النفطية بتاريخ 26 يناير 2004 لتوريد 75 ألف طن صاج ومواسير بقيمة 48 مليون دولار .

وأوضح الشاكي، أن مسئولي الشركة العالمية لصناعة المواسير وهم: محمد علي عياد، وهاني عباس، ومحمد أسامة وأحمد عبدالحميد، قاموا باعتماد الأوراق والمستندات الخاصة بعملية الشراء رغم علمهم بعدم مطابقة الصاج للمواصفات الفنية، كما تسببوا في أضرار للشركة بلغت في حينها 19 مليون دولار.

وطالب الشاكي في نهاية بلاغه بتشكيل لجنة فنية محايدة من أساتذة قسم الفلزات لإثبات جدية البلاغ، خاصة أنه استطاع الحصول على شهادة المنشأ للصاج الذي تم توريده لخط الغاز.

 

 

أهم الاخبار