رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

مسيرة احتجاجية لإسقاط نقابة المعلمين ببسيون

محلية

الجمعة, 11 مارس 2011 17:19
كتب_ صبحى معروف:

قام معلمو بسيون بوقفة احتجاجية أمام نادى المعلمين ببسيون وطالبوا فيها بإسقاط النقابة الفرعية للمعلمين ورحيل أعضائها الذى تم تعيينهم منذ 11 عاما وهم نتاج النظام السابق للحزب الوطنى.

كما طالب المعلمون بتشكيل لجنة لتسيير أعمال النقابة مع الإبقاء على أمين الصندوق وانتقل المعلمون فى مسيرة سلمية من مبنى النقابة حتى مبنى الوحدة المحلية لمركز ومدينة بسيون.

وحافظوا على حركة سير السيارات أثناء مسيرتهم حفاظا على سير الحياة داخل شارع 23 يوليو وهو الشارع الوحيد المؤدى إلى الوحدة المحلية ورفعوا

عدة شعارات تندد بأعضاء النقابة منها "واحد اتنين حقوقنا راحت فين، و"يانقابة غش ×غش احناضدك وش ×وش"، و"تسقط نقابة الحزب الوطنى" أما الشعار الذى كان له الصدى لدى مواطنى بسيون وهو"قالوا عليها نقابة وهى وكر ديابة".

وحضر الحاكم العسكرى وتم الحوار بينه وبين المعلمين بعد أن أكد لهم إنه سيقوم برفع مطالبهم إلى الجهات المسئولة مع التأكيد على تنفيذها بعد أن أكد المعلمون أنهم سيتقدمون بمذكرة

تفصيلية يوضحون فيها أوجه الفساد الذى عاشت فيه النقابة طوال الـ 11 عاما والتى تضم عدم مناقشة الميزانية منذ تولى الأعضاء إدارة النقابة وإهدار الأموال على الرحلات لأصحاب المحسوبية والمقربين وعدم الانتهاء من إنشاء المبنى الخاص بالنقابة رغم أنه يتم تحصيل أكثر من مليون و400 ألف جنيه اشتراكات من المدرسين والإسراف على الإفطار الجماعى من كل عام ونقص الرعاية الاجتماعية والصحية للأعضاء وعدم توفير محامين يدافعون عنهم فى حالة تعرض أى منهم للمساءلة. وأكد المعلمون أنهم سيعاودون وقفتهم الاحتجاجية حتى يرحل الأعضاء الحاليون وقد قاموا بإصدار بيان أوضحوا فيه مطالبهم وقام بالتوقيع عليه عدد كثير من أعضاء الجمعية العمومية.

 

أهم الاخبار