مسيحيو صول من داخل مسجد: لا للفتنة

محلية

الجمعة, 11 مارس 2011 16:22
كتب-عبدالوهاب شعبان:

شهدت ساحة مسجد علي بن أبي طالب بقرية صول ،عقب خطبة الجمعة التي ألقاها الداعية عمرو خالد ،وحملت عنوان"شكر النعمة"،حضور عدد من أهالي القرية المسيحيين في سابقة هي الأولى من نوعها منذ

سنوات.

وقال فوزي عريان أحد مسيحيي القرية والذي وقف على يمين عمرو خالد داخل ساحة المسجد: إن الفتنة الطائفية لن تلقى أرضا خصبة

بقرية صول، لافتا إلى أن التعايش المشترك القائم على المودة والحب بين المسلمين والأقباط يمتد إلى سنوات عديدة.

إلى ذلك تعهد عريان بالحفاظ على وحدة الوطن، ودرء الفتنة واضعا يده بيد عمرو خالد، واللواء علي القرشي من قيادات الجيش، وعدد من مسلمي القرية.

 

أهم الاخبار