خطباء المساجد يستنكرون الفتنة الطائفية

محلية

الجمعة, 11 مارس 2011 11:58
شمال سيناء - خالد الشريف:


استنكر خطباء المساجد بشمال سيناء (فى خطبة الجمعة) أحداث الفتنة الطائفية والعنصرية القبلية، ودعوا إلى التمسك بتعاليم الدين الإسلامي الحنيف الذى يؤمن الجميع ويمنع سفك الدماء والفتنة. وأعلن الخطباء أن الإسلام دين الرحمة والتسامح ويدعو إلى إجارة المستجيرين وإغاثة الملهوفين وحماية أرواحهم وتأمينهم، بصرف

النظر عن الدين أو الجنس، مشيرين إلى الآيات القرآنية والأحاديث النبوية التى تؤكد ذلك وتحض على الفضيلة وترك الفتنة، والدعوة إلى دين الله بالحكمة والموعظة الحسنة.

وأكدوا أن مصر بلد التسامح والسلام منذ فجر الإسلام،

وأنها ترعى الحقوق وتحفظ أرواح أصحاب الديانات الأخرى .. وأن الفتنة غريبة عليها .

وطالبوا بتربية النشء والشباب على مبادئ الإسلام السمحة وتوعيتهم بسلوكيات المسلمين الأوائل ونبذ العنف بكافة أشكاله .

كما طالبوا الجميع.. خاصة على أرض سيناء، بترك القبلية والعصبية التى تفرق بين المواطنين وتثير الفتن بينهم، وأن يتيقظوا للدسائس التى تحاك ضد مصر من أعداء الوطن.

أهم الاخبار