رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

مخالفات طبية بمستشفى إسماعيلية العام

محلية

الأربعاء, 09 مارس 2011 17:42
الإسماعيلية - ولاء وحيد:

كشفت تقارير رسمية مخالفات فنية وطيبة في عمليات الغسيل الكلوي بمستشفى الإسماعيلية العام تؤثر على كفاءة عملية الغسيل الكلوي لمئات المرضى المصابين بالفشل الكلوي. وحذرت التقارير الصادرة من مكتب المدير العام لوزارة الصحة بالإسماعيلية وموجهة لرئيس قسم الكلى بالمستشفى العام، من التحضير غير الآمن لعملية الغسيل الكلوي بالمخالفة لتطبيق سياسة مكافحة العدوى في إضافة محلول البيكربونات الخاص بعمليات الغسيل إلى ماكينات الغسيل.

وانتقدت التقارير سوء عمليات الصيانة لأجهزة وماكينات الغسيل الكلوي بما يؤثر على جودة الأداء داخل القسم للمرضى.

وبينت التقارير استعمال منظار حنجري واحد لتخدير المرضى بالعمليات دون تعقيمه أو تطهيره مما يعرض المرضى للإصابة بالأمراض الخطيرة مثل الإيدز والالتهاب الكبدي ولم يتم تصحيح هذه المخالفة إلا أن المستشفى أفاد أنه يتم

غسيل المناظير الحنجرية بالصابون والماء وذلك بالمخالفة لسياسات مكافحة العدوى .

وكشف التقرير عن مفاجأة بقيام التمريض بإذابة مادة البيكربونات الخاصة بعمليات الغسيل داخل غسالة ملابس ويتم نقل المحلول المذاب بخرطوم الغسالة إلى عبوات تستخدم في عملية الغسيل الكلوي.كما سجلت التقارير وجود مخالفات في عمليات التسجيل الطبي والسلامة الإكلينكية بالقسم تشمل نقص ملفات المرضى بالقسم من بيانات مهمة تتعلق بخريطة نقل الدم لكل مريض والتاريخ المرضي فيما لم يتم استيفاء تحاليل السيرولوجي لملفات بعض المرضى .

وذكرت التقارير الطبية أن جراكن الأستيت المستعملة سابقا والملوثة بدماء المرضى تم رصدها وهي مملوءة بمحلول البيكربونات المجهز يدويا للاستخدام في

عمليات الغسيل الكلوي بما يشكل خطورة بالغة على حياة المرضى على المدى المتوسط.

وقالت التقارير إن جراكن الأستيت تستخدم لأكثر من مريض وأنها غير محكمة الغلق لدرجة تعرضها للتلوث من الهواء الجوي ودماء المرضى .

وقال التقرير: إنه في حالات الغسيل الكلوي والتي تحتاج إلى غسيل بمحلول البيكربونات ويصل عددهم لنحو 320 حالة بالمستشفى العام بالإسماعيلية لا يتم الغسيل بكبسولات البيكربونات ويتم تحضير المحلول بإذابة بودرة البيكربونات في الماء المعالج باستعمال غسالة عادية ويتم صبها داخل الجراكن بدورق يعلوه الصدأ.

وقالت التقارير إن تحذيرات رصدتها إدارة التفتيش الفني والجودة بمديرية الصحة بالإسماعيلية عن مدى تسبب هذه العملية اليدوية في نقل الجراثيم والبكتريا إلى المرضى وتسبب أخطارا صحية جسيمة وأكدت التقارير أن تجهيز المحلول يتم حاليا بنفس الطريقة المخالفة لسياسات مكافحة العدوى وتم استبدال الغسالة القديمة العادية بغسالة نصف أتوماتيكية .

وطالب التقرير بإيقاف تحضير البيكربونات والاستعاضة عنه بالكبسولات أو بالإحالة إلى مستشفى الجامعة والذي تم استغلاله لإثارة المرضى.

أهم الاخبار