أثناء قيادته مظاهرات الإسكندرية..

الحريرى: شفيق أضاع أدلة اتهام مبارك

محلية

الأحد, 03 يونيو 2012 14:29
الحريرى: شفيق أضاع أدلة اتهام مباركالنائب أبوالعز الحريري
الإسكندرية - شيرين طاهر:

تقدم مسيرة احتجاجات الإسكندرية عضو مجلس الشعب أبو العز الحريرى والمرشح السابق لرئاسة الجمهورية الذى اتهم الفريق أحمد شفيق آخر رئيس وزراء في عهد مبارك، بالتواطؤ والمسئولية عن إخفاء كل الأدلة والأسباب المنطقية التي كان يمكن استخدامها لإلحاق العقاب بالمتورطين.

وأضاف الحريري أن القوى السياسية والثورية لن تهدأ حتى تعدل الأوضاع وتعود بها إلى نصابها الصحيح، وتُجبر السلطات المختصة على تقديم المتورطين في الفساد وقتل الثوار إلى محاكمة عادلة بأدلة وقرائن كاملة وصحيحة.
وأشار إلى أن تصعيد الناشطين في هذا الشأن بلا سقف، فيما قال هيثم الحريري عضو المكتب التنفيذي لحملة مطالب التغيير: إن الحكم ببراءة جمال وعلاء مبارك وأعمدة النظام السابق ومساعدي حبيب العادلي، عبارة عن براءة مقنعة للجميع، حيث يفتح الباب أمام دفاع المتهمين

للحصول على البراءة في محكمة النقض.
كما واصل الثوار المظاهرات التى اندلعت في محافظة الإسكندرية بمصر، تنديدًا بالأحكام التي أصدرتها محكمة جنايات القاهرة بالسجن المؤبد على الرئيس المخلوع حسنى مبارك ووزير الداخلية حبيب العادلى فى  محاكمة القرن.
واحتشد آلاف المواطنين في مظاهرة ضمت أحزابا وحركات سياسية، منها جماعة الاخوان المسلمين وحركة 6أبريل وحملة دعم مطالب التغيير والاشتراكيين الثوريين وائتلاف شباب الثورة عقب صلاة العصر أمام ساحة مسجد القائد إبراهيم، الذين أعلنوا أول أمس اعتصامهم فى ساحة الميدان.
وقرر آخرون الدخول في إضراب مفتوح عن الطعام للمطالبة بإعادة المحاكمة والقصاص للشهداء الذين سقطوا أثناء ثورة 25 يناير.
وخرج جميع المتظاهرين في مسيرات غاضبة فور صدور النطق بالحكم احتجاجًا على ما وصفوه بالأحكام المخففة التي حصل عليها مبارك وبراءة نجليه وستة من كبار مسئولي وزارة الداخلية.
وردد المتظاهرون هتافات: "إيد واحدة" و"كلنا مع بعض" و"ثورة ثورة حتى النصر، ثورة في كل شوارع مصر" و"اعتصام اعتصام، حتى يسقط النظام" و"عيش حرية، عدالة اجتماعية". وحمل المتظاهرون المصاحف والصلبان والأعلام المصرية وصور الشهداء إلى جانب ترديد الأغاني والشعارات الوطنية، كما تم وضع مشانق عليها صور مبارك ورجال النظام السابق للمطالبة بإعدامهم والقصاص لدماء الشهداء والمصابين. ووجه المحتجون انتقادات حادة لقاضي المحكمة المستشار أحمد رفعت، مرددين هتافات تطالب بما أسموه "تطهير القضاء".
وانطلقت أكثر من مسيرة باتجاه الميدان الذي انضم إليه شباب "الألتراس" - مشجعي الأندية الرياضية - رافعين لافتة كبيرة عليها صور شهداء الإسكندرية وكتبوا عليها "من أجل شهدائنا"، مرددين هتافات منددة بالمجلس العسكري. وتوجهوا فى مسيرة على طريق الكورنيش الى محكمة الحقانية للوقوف هناك للتعبير عن مدى غضبهم من محاكمة مبارك وأعوانه.

 

أهم الاخبار