رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

أزمة الوقود في وادٍ.. ووزارة البترول في واد آخر

محلية

الجمعة, 01 يونيو 2012 21:20
أزمة الوقود في وادٍ.. ووزارة البترول في واد آخر
كتبت - سناء مصطفي:

أكد المهندس عبد الله غراب، وزير البترول والثروة المعدنية مجدداً انه لا مساس بأسعار البنزين أو تغيير مسمي أي نوع من البنزين. وأشار الي ان كل ما تم التلويح

به عبارة عن دراسات لتحسين المنتج، ومنها إمكانية اضافة مواد الي بنزين 80 لتحسين كفاءته أو الابقاء عليه وانتاج نوع آخر بنسب تحافظ علي كفاءة موتور السيارات، واضاف ان الدراسات في قطاع البترول لا تنتهي ولا يتم الاقتراب من اسعار البنزين او السولار سرا. وتساءل: لمصلحة من تطلق هذه الشائعات؟ موضحا ان المنتج البترولي سلعة تجارية وليست سياسية.
كما اعلن الوزير ان قطاع البترول اقرب القطاعات شبهاً بالقوات المسلحة في الالتزام والانضباط والتحدي، واشار الي دور البترول خلال العام الماضي في توفير المنتجات البترولية رغم الصعوبات التي واجهها قطاع البترول من خلال دور القوات المسلحة في حماية المنشآت البترولية عقب ثورة 25 يناير خاصة في فترة حظر التجوال لضمان توفير المنتج للشعب المصري .
جاء ذلك خلال ندوة النظرة المستقبلية للتوسع في انتاج واستخدام الغاز الطبيعي لمواجهة تحديات الطاقة البترولية في مصر، وطالب وزير البترول بالاهتمام بالطاقات الجديدة والمتجددة والتوسع في استخدامها خاصة الطاقة الشمسية والحيوية والرياح باعتبارها طاقة متجددة غير ناضبة ضمن خليط متوازن للمصادر المختلفة لتحقيق المرونة والاستقرار لمحطات الكهرباء كما طالب الوزير بترشيد استهلاك الطاقة وتحسين كفاءتها للمحافظة علي مصادر الثروة البترولية لصالح الأجيال القادمة .
كما تقرر تشجيع الاستثمارات الوطنية في مجال الطاقة المتجددة والعمل علي نشر الوعي الثقافي للمجتمع المصري بترشيد استخدام المنتجات البترولية .
وتقرر استخدام الغاز كبديل للبنزين او السولار من خلال تحويل السيارات الي الغاز الطبيعي وتوصيل الغاز الي المرافق الصناعية كبديل لاستخدام الغاز والمازوت.
وقال اللواء اركان حرب سامح صادق مساعد وزير الدفاع ان الندوة تهدف الي ايجاد حلول جذرية لمواجهة تحديات الطاقة التقليدية والتوسع لتطبيق التكنولوجيا الحديثة للطاقة البديلة والمتجددة وتعريف المواطنين بأنواع الطاقة وتحدياتها علي المستويين المحلي والعالمي.
واعلن المهندس هاني ضاحي رئيس الهيئة العامة للبترول أن أزمة البنزين والسولار سوف تنتهي خلال يومين علي الاكثر عقب شعور المواطن بوجود المنتج داخل محطات البنزين واشار الي حدوث انفراجة جزئية امس في بعض المناطق بسبب استمرار توريد البنزين للمحطات طوال يوم امس بدون انقطاع بسبب سيولة المرور.

الفيوم- سيد الشورة:

فجر الدكتور حاتم عبد العظيم، عضو مجلس الشعب بالفيوم، مفاجأة من العيار الثقيل. كشف بالمستندات عن وجود عجز فى كمية البنزين والسولار التى ترسلها وزارة البترول لمحافظة الفيوم وتصل إلى 60%، فى الوقت الذي تدعى فيه الوزارة أنها ضاعفت الكمية المرسلة للتغلب على أزمة نقص السولار والبنزين إلى المحطات .
أكد «عبد العظيم» أن وزارة البترول لاتزال تكذب وتتحرى الكذب، وانها أعطت وفد نواب الفيوم الذى توجه الى الوزارة لمعرفة أسباب نقص السولار بالأسواق بيانا بأرقام الحصة التى أرسلتها الوزارة فى الفترة من 1 الى  14 مايو 2012, فى حين حصل النواب على بيان آخر من وزارة التموين والتجارة الداخلية بمحافظة الفيوم يثبت كذب ما قدمته وزارة البترول للنواب .
وأضاف ان وزارة البترول تدعى أنها أرسلت للمحافظة 1694 طنا من بنزين 80, بينما تقول مديرية التموين إنها لم تتسلم سوى 1032 طناً فقط، وتقول الوزارة إنها أرسلت للمحافظة 161 طناً من بنزين 90، في

حين تقول المديرية إن ما وصلها من بنزين 90 خلال تلك الفترة «صفر» طن .
واضاف أن وزارة البترول واصلت الكذب على نواب مجلس الشعب فى بيانها. ادعت أنها أرسلت إلى محافظة الفيوم 812 طنا من بنزين 92، بينما تقول المديرية أنها تسلمت 296 طنا فقط، مشيراً إلى أن وزارة البترول ادعت أيضا أنها أرسلت 8498 طنا من السولار إلى محافظة الفيوم، ما أنهى الأزمة، بينما تؤكد مديرية التموين بالمحافظة أنها تلقت فقط 5621 طنا فقط .
وأوضح أن حجم الفروقات الموجودة فى بيان وزارة البترول وبيان مديرية التموين لا يقل عن 5 ملايين جنيه من أموال الشعب، متسائلاً : أين تذهب هذه الأموال؟ ومن المسئول عن استمرار أزمة نقص البنزين والسولار؟ متهماً الحكومة بتعمد خلق أزمات للتنغيص على المواطنين وافتعال الأزمات .

كتب - سامي الطراوي:
مازالت ازمة السولار والبنزين تتصدر اهم مشاكل المواطن في الشارع المصري، تفاقمت ازمة السولار في القاهرة والجيزة بصورة واضحة من جديد، لتزداد يوماً بعد يوم وتظهر من جديد بوادر ومشاهد الشاحنات امام محطات الوقود، حيث اصبح العثور علي بعض اللترات من السولار مستحيلا وتنذر الازمة بوقوع كارثة حقيقية بين طوائف الشعب داخل محطات الوقود.
اوضح اصحاب الشاحنات وسيارات النقل والاتوبيسات ان السولار اصبح في ايدي بعض المحتكرين وتجار السوق السوداء الذين يسيطرون علي الازمة تحت مرأي ومسمع ومباركة المسئولين في المحافظتين، وادي تزاحم الشاحنات امام محطات الوقود إلي الشلل التام في حركة المرور وفي مناطق كثيرة اصابها التوقف التام.
 
كتب – رضا سلامة :
قرر الدكتور على عبدالرحمن محافظ الجيزة تشكيل غرفة عمليات لمراقبة توزيع المواد البترولية والسلع التموينية لتغطى كافة حلقات تداول هذه المواد منذ ورودها من وزارة التموين حتى وصولها للمواطن، مع وجود مندوب بمعرفة اعضاء مجلسى الشعب والشورى بالمحافظة، وقال ان الغرفة تضم فى عضويتها ممثلين عن  كل من مباحث التموين وأجهزة المحافظة ومديرية الأمن ويتم متابعتها من أعضاء مجلسى الشعب والشورى عن الجيزة، مشيرا الى قيام الغرفة بتلقى أى شكاوى أو بلاغات من المواطنين واحالتها فورا إلى الجهات المختصة لاتخاذ القرار المناسب فى اسرع وقت ، كما قرر المحافظ نشر بيان يومى عبر البوابة الإلكترونية للمحافظة عن الكميات المتوفرة من البنزين و السولار فى المحطات لتمكين كل مواطن من التعرف عليها . جاء ذلك خلال اللقاء الذى عقده الدكتور على عبد الرحمن محافظ الجيزة بديوان عام المحافظة مع نحو 30 من أعضاء مجلسى الشعب و الشورى بالمحافظة بحضور نائبي المحافظ اللواءين أسامة شمعة ومحمود عشماوى ومدير مديرية التموين محمود حسني.

كتب - عبده حسانين:
وقعت اشتباكات صباح اليوم بين السائقين واصحاب المحطات بأسيوط وادت إلي اصابة 14 شخصاً في مشاجرة بمحطة بنزين علي طريق الفتح باصابات بالغة وتم نقل المصابين إلي المستشفي لتلقي العلاج.
كما اصيب الطريق بحالة من الشلل

التام علي الطرق، وانتشر بائعو السوق السوداء علي الطرق السريعة والصحراوية عقب الازمة الطاحنة في البنزين التي اصابت البلاد، وادت إلي توقف ماكينات الري.
واكد اللواء السيد البرعي محافظ اسيوط ان ازمة البنزين ترجع إلي سوء الاستخدام ومخاوف السائقين من ارتفاع اسعار السولار والبنزين بعد الشائعات التي عمت البلاد.
واضاف انه تمت مضاعفة الكمية إلي 60٪ خلال الايام القادمة للقضاء والسيطرة علي الازمة، واشار اللواء محمد ابراهيم مساعد وزير الداخلية لأمن اسيوط إلي أنه تلقي اخطارات بوقوع مشاجرات امام المحطات بين السائقين واصحاب المحطات.
واضاف المقدم محسن شربت رئيس مباحث الفتح ان الاصابات نتجت عن إطلاق أعيرة نارية في المشادات وتمت السيطرة عليها.

الغربية - عاطف دعبس:
شهد العديد من محطات الوقود مشاجرات عنيفة بين السائقين علي مستوي مدن محافظة الغربية الثماني، بسبب المنافسة علي اولوية التموين بالبنزين والسولار، وامتدت الطوابير لمسافات طويلة في نطاق المحطات، مما ادي إلي ارتباك واختناق حركة المرور، وكثفت مباحث التموين بقيادة العميد الدكتور اشرف قنديل مدير المباحث والعقيد احمد الخواجة رئيس مباحث التموين والمقدم وليد فايد رئيس مباحث تموين المحلة جهودها للتصدي لمافيا السولار والبنزين وضبط المتلاعبين بالوقود المدعم، وكان بلطجية البنزين بالمحلة قد حاولوا إشعال البنزين في سيارة شرطة اثناء القبض عليهم متلبسين بالاتجار في البنزين، وعثر بحوزتهم علي كميات كبيرة معدة للبيع في جراكن، تم ضبط 115 الف لتر سولار قبل بيعها في السوق السوداء بمدينة قطور.


الشرقية - عبد العظيم زاهر:
أغلقت 90٪ محطات البنزين بأنواعه والسولار ابوابها وتصل الطوابير في 10٪ الباقية لمئات الامتار حتي تسمع اصواتا تؤكد انتهاء البنزين او السولار ليبدأ اصحاب السيارات رحلة جديدة للبحث عن مستودع آخر يتوافر به البنزين دون جدوى والاضطرار للجوء الى مافيا البنزين والسولار للشراء منهم باسعار مضاعفة ومبالغ فيها وأصبحت تجارة البنزين والسولار افضل ربحا من تجارة المخدرات، لذلك ظهرت عصابات منظمة للاستيلاء على مقطورات البنزين والسولار الواردة للمحافظة وبيعها فى السوق السوداء دون أى خوف أو ترقب على نواصى الشوارع فى المناطق الشعبية وفى اماكن معروفة لجميع السائقين واصحاب السيارات يؤكد محمد النحاس «سائق تاكسى» ان اختفاء البنزين من المستودعات يؤدى بنا للجوء الى السوق السوداء حيث توافر البنزين بجميع انواعه لكن بأسعار خيالية يحددها التاجر حسب مزاجه الشخصى وسوق العرض والطلب لذلك نضطر لرفع سعر تعريفة الركوب ليتحمل الزبون الفارق فى السعر ويتسبب ذلك فى العديد من المشاجرات والمشاحنات مع الركاب لكن ليس لنا ذنب فى ارتفاع تعريفة الركوب والذى يتحكم فيها مافيا البنزين والسولار بالسوق السوداء وأتمنى تشديد العقوبات علي المتاجرين بأى سلعة مدعمة للحد من هذه الظاهرة.


القليوبية - صلاح الوكيل:
وجهت مديرية التموين بالاشتراك مع مباحث التموين بالقليوبية ضربة قاصمة لمافيا الاتجار في المواد البترولية الذين يستغلون الازمة التي تمر بها المحافظة من نقص حاد في السولار والبنزين وظهور الطوابير الطويلة أمام محطات التموين وقامت بحملة مكبرة علي مدن وقري المحافظة أشرف عليها المهندس فكري قورة وكيل وزارة التموين وقادها العقيد محمد بكري رئيس مباحث التموين والمقدم هاني أبوسريع رئيس مباحث تموين شبرا الخيمة واسفرت الحملة عن ضبط مليون و400 ألف  لتر سولار بمحطة تموين بقرية سنهرة بمدينة طوخ كما تمكنت الحملة التي شارك فيها المهندس سامي حسن مدير عام الرقابة التموينية بالقليوبية من ضبط 750 ألف لتر سولار بإحدي المحطات قبل بيعها في السوق السوداء بمدينة شبرا الخيمة و75 ألف لتر سولار بإحدي المحطات بمدينة طوخ و30 الف لتر بنزين بقليوب و1500 لتر سولار بأحد المحلات لبيعها في جراكن.

الغربية - عاطف دعبس:
مازالت أزمة الوقود متصاعدة بالغربية، وكالعادة وقع العديد من المشاحنات بين السائقين وعمال المحطات بسبب المنافسة علي اولوية التموين، واضطر عدد من السائقين إلي التزود ببنزين 90 و92 لعدم وجود بنزين 80 وتحميل فرق السعر علي الركاب.
وتمكنت مباحث التموين من ضبط سيارة نقل محملة بـ 10 عبوات بطاقة 20 لتر سولار علي طريق قطور قبل بيعها في السوق السوداء، واكد اللواء مصطفي باز مدير امن المحافظة استمرار الحملات لمراقبة عمليات التصرف في الوقود ومنع التلاعب بالسلع المدعمة.
 

أهم الاخبار