رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الروبى: تطوير زراعة قصب وبنجر السكر بالمنيا

محلية

الاثنين, 28 مايو 2012 10:31
الروبى: تطوير زراعة قصب وبنجر السكر بالمنيا
المنيا - أشرف كمال

شارك اليوم اللواء سراج الدين الروبى محافظ المنيا مزارعى بنجر السكر- أحد أهم المحاصيل السكرية التى تمتاز بها المحافظة - احتفالاتهم بيوم حصاد المحصول والتى أقيمت بأحد أكبر حقول زراعة البنجر بقرية قلبا مركز ملوى حيث بلغت إجمالى المساحات المنزرعة بالمحصول داخل المحافظة 23 ألفا و953 فدانا.

وأكد الروبى على تقديم كافة أشكال الدعم للمزارعين الذين يمثلون المحرك الرئيسى للوضع الاقتصادي فى الوطن فبدونهم لا تقوم أى صناعة ولا تنمية اقتصادية، وهم دائما ما يتحملون العديد من المشكلات كتأخر حصص السماد وبعض مشكلات الرى دون أن يقوموا بأي أعمال فوضوية أو تخريبية تؤدى إلى تعطيل الحياة الزراعية لإدراكهم أن قوت اليوم هو الحياة داخل مصر وهو ما يلزم منا جميعا تقديم التحية لهؤلاء الشرفاء أبناء مصر.
مشيرا إلى أهمية وضع استراتيجية متكاملة لتطوير زراعة قصب وبنجر السكر تلك المحاصيل التى تمتاز المحافظة بزراعتها واستخدام

البذور والأصناف الحديثة المتنوعة في الزراعة، ووضع خطط لإنشاء مزارع نموذجية كبري لزيادة إنتاجية  الأراضي بالمحافظة، وتوفير كميات تكفى لاحتياجات المواطنين وإتاحة الفرصة للتصدي.

وقال الدكتور حسن فولى وكيل وزارة الزراعة إن محصولى قصب وبنجر السكر من المحاصيل التى تتصدر بها المحافظة مكانة متميزة على مستوى الجمهورية خاصة أن نسبة السكر فى تلك المحاصيل لا تقل عن 16 إلى 18 %  وقد تجاوزت نسبة المساحات المنزرعة ببنجر السكر هذا العام تجاوزت23 ألف فدان فيما تجاوزت المساحات المنزرعة بقصب السكر 39 ألفا و477 فدانا وأن هناك متابعة كاملة للفلاح طوال العام ومتابعة لكيفية التغلب على كافة المشكلات التى تواجهه.
وقال محمد حجازى أمين عام مجلس المحاصيل السكرية إن المجلس يعتنى بمزارعى المحاصيل السكرية ويحاول تقديم

كافة أشكال الدعم والمساندة لهم من خلال القروض التى تمنح للجميعات التعاونية الزراعية وتوفير منح لشراء أدوات وآلات جديدة للمزارعين والتنسيق لتخفيف أعباء وإجراءات النقل الخاصة بالمحصول للتخفيف عن كاهل مزارعى قصب وبنجر السكر.
وقال الدكتور احمد إسماعيل وكيل معهد البحوث الزراعية إن المعهد يعد أحد من المعاهد النوعية المتخصصة للقصب والبنجر لتوفير دورات تدريبية وإرشادية للمزارعين لتوعيتهم بأحدث الطرق الزراعية والفنية لإنتاج محصول متميز وبنسبة سكر مرتفع تساهم فى زيادة سعر المحصول.
وقال محمد إبراهيم نائب رئيس مصنع سكر أبوقرقاص إن المصنع هو الوحيد على مستوى الجمهورية الذى يعمل طوال العام خلال موسمى البنجر وقصب السكر معا وشهد المصنع  طفرة غير مسبوقة خلال الثلاث أعوام السابقة بالعمل طوال العام خلال كافة المواسم الزراعية، واستطاعت تقديم العديد من المنتجات كالسكر والعصائر والخميرة والعلف وسماد لتربة وسماد تكاملى لتخصيب الأراضى الصحراوية ومصنع ثاني أكسيد الكربون.
وأضاف أنه تم الاتفاق على الإجراءات الخاصة بتوريد المحصول والأسعار الخاصة بالمزارعين لإعطائهم حقوقهم كاملة فور الانتهاء من عملية التوريد بمدة لا تتجاوز أسبوعين، وانه تم تخصيص علاوات خاصة بنسبة النظافة، والحلاوة لرفع سعر الطن لصالح المزارع.
 

أهم الاخبار