نصب تذكارى لشهيد جامعة عين شمس

محلية

الخميس, 17 مايو 2012 19:16
نصب تذكارى لشهيد جامعة عين شمس
كتب - زكى السعدنى :

أكدت أ.د. عائشة ابو الفتوح، وكيل الكلية لشئون التعليم والطلاب اطلاق اسم الشهيد ابو الحسن ابراهيم علي أحد المدرجات بالكلية وانشاء نُصب تذكاري له.

" احنا الصوت لما تكون الدنيا سكوت" كانت هذه آخر كلمات الدكتور ابو الحسن ابراهيم شهيد كلية الطب جامعة عين شمس بأحداث العباسية لاستاذته في الكلية د. ميرفت عبد الحميد التي حرصت علي حضور حفل التأبين الذي نظمه اتحاد الطلاب بالكلية لوداع زميلهم, اليوم

الخميس.
أكد الشيخ حافظ سلامة قائد المقاومة الشعبية في السويس وخطيب مسجد النور بالعباسية ان الشهيد كان يؤدى واجبه الوطني والديني تجاه اخوانه ووطنه حتي اطلقت عليه النيران بعد اندساس البلطجية        وسط المتظاهرين، ودعا الطلاب للمشاركة في اختيار رئيس الجمهورية، وقدم الي اهل الشهيد تذكاراً رمزياً من جمعية الهداية الاسلامية تكريما لروحه.
وقدم المستشار أبو الحسن خال الشهيد
تحية اجلال وتقدير للشهداء، كما قدم التحية لكلية الطب واساتذتها وطلابها الذين سارعوا الي مواساة اهل الشهيد.
وأشار أ.د. ممدوح الكفراوي عميد الكلية إلي أن كلية الطب قدمت شهداء ماتوا دفاعًا عن فكرة في عقولهم، واكد أن هؤلاء الشهداء قد حُفرت أسماؤهم في تاريخ الكلية وتاريخ مصر.
واهدى اتحاد طلاب الكلية اسرة الفقيد تذكاراً تمجيداً لروحه.
وبعبارة "بلادي بلادي بلادي هو ليه بقي موتنا عادي" اختتم اصدقاء الشهيد حفل التأبين الذي كان قد بدأ بصلاة الغائب علي روحه ثم نظمت مسيرة طلابية جابت ارجاء الكلية حاملين نعشاً عليه علم مصر.

أهم الاخبار