أقارب ضحايا "العبارة" يستنكرون إعادة محاكمة العرابى

محلية

الأربعاء, 16 مايو 2012 21:42
أقارب ضحايا العبارة يستنكرون إعادة محاكمة العرابى
البحر الأحمر - لطفى الدمرانى:

شهدت محاكمة المتهم ممدوح عبدالقادر العرابى المتهم الثالث فى قضية عبارة السلام الشهيرة شدا وجذبا وسخونة شديدة وصراخا وعويلا ومحاولات بالتعدى على محامى المتهم الذى خرج من القاعة تحت حراسة مشددة، وسط استنكار عارم لأقارب ضحايا العبارة من إعادة محاكمة العرابى.

التقت "الوفد" بضحايا العبارة السلام 98 والتى راح ضحيتها 1033 راكبا غرقا فى مياه البحر الأحمر بالقرب

من مدينة سفاجا ويقول الدكتور محمد عبد الحليم الذى فقد أربعة من أبنائه وزوجته فى الحادث ما يحدث اهتزازاً لميزان العدالة إذا كان الحكم يسقط بالتقادم بهذا القانون غير الدستورى، وبالتالى يشجع على هروب المتهمين من المحكوم عليهم على الهروب والاختفاء حتى انقضاء مدة الحبس، ويصبح بعدها
الجانى حرا طليقا. ويتساءل قائلاً كيف يسمح بسماع طرف واحد وهو الجانى ولا يسمح بسماع الضحية؟!
ويقول  طارق شرف الدين الذى فقد زوجته و4 من أبنائه أيضا أننى أشك أن يكون تم القبض على المتهم "عرابى" بالصدفة فى الإسكندرية وأنه احتمال كبير أن يكون سلم نفسه لأن التسليم نفسه فى هذا الوقت وبعد انقضاء مدة الحكم عليه هاربا من تنفيذه  لينعم بالبراءة بعدها حسب القانون كما يقولون، إذن هو شيء قد يكون متفقاً عليه من قبل.

 

أهم الاخبار