رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

اغتيال مئات الأفدنة من الأراضي الزراعية أثناء الأزمة وغياب الرقابة الأمنية

محلية

الجمعة, 04 مارس 2011 18:08
دمياط‮ - ‬جهاد شاهين‮:‬


استغل كثير من المواطنين بمحافظة دمياط أحداث ثورة‮ ‬25‮ ‬يناير وقاموا باغتيال مئات الافدنة من أراضي الدلتا التي‮ ‬تعد من أخصب الأراضي الزراعية في الجمهورية ويعد مركز كفر سعد أكبر مركز شهد تعدياً‮ ‬علي الأراضي الزراعية واقتلاع المحاصيل الزراعية والبناء عليها‮. ‬حيث تم الاعتداء علي الاراضي الزراعية الواقعة علي الطريق السريع من مرور السنانية وحتي مرور السلام،‮ ‬كذلك تمت اقامة عشرات المزارع في الأراضي الواقعة بناحية كوبري فارسكور،‮ ‬ومع أن أعضاء مجلس الشعب السابقين يجب ان يحاربوا التعدي علي الأراضي الزراعية ولكن لأنهم نجحوا بالتزوير والبلطجة فقد قام بعض اعضاء مجلس الشعب السابقين بالتعدي علي عشرات الأفدنة وتبويرها واقامة سور عليها وتبلغ‮ ‬المساحة التي اغتيلت من الاراضي الزراعية بمركز كفر سعد اكثر من‮ ‬500‮ ‬فدان‮.‬

وأكد المهندس ماهر سبلة رئيس لجنة الوفد بكفر سعد ان المواطنين

استغلوا الغياب الأمني والأجهزة المعنية التي حرصت علي عدم الاحتكاك بهم وقاموا بقطع المحاصيل الخضراء من الأراضي الزراعية الخصبة واقامة منازل ومزارع للدواجن ومنشآت تجارية لتحويل المساحة المجاورة لها الي أراض بناء‮.‬

وأشارت المهندسة أميرة المليجي الي أن التعدي علي الأراضي الزراعية طوال الـ‮ ‬30‮ ‬يوماً‮ ‬السابقة كان صارخاً‮ ‬حيث‮ ‬غياب الجهات الأمنية وأن مركز الزرقا به اكثر من‮ ‬1000‮ ‬حالة تعد وخاصة علي المساحة بين طريق الزرقا‮ - ‬دمياط،‮ ‬وطالبت‮ "‬المليجي‮" ‬بضرورة تغليظ عقوبة التعدي علي الأراضي الزراعية حتي يكون هناك رادع قوي لمن يحاول اغتيال هذه الأراضي التي تكونت عبر آلاف السنين من ترسيب طمي النيل علي جانبيه‮.‬

وأشار باسم أبو سمرة نائب رئيس لجنة الوفد

بكفر سعد الي أن الدكتور فاروق الباز أكد من خلال صور الأقمار الصناعية لمصر تآكل أكثر من‮ ‬80‮ ‬الف فدان سنوياً‮ ‬واذا استمر هذا التعدي الصارخ علي الأراضي الزراعية فإنه في‮ ‬خلال‮ ‬120‮ ‬سنة القادمة ستتآكل الارض الزراعية كلها،‮ ‬وطالب‮ "‬أبو سمرة‮" ‬بضرورة قيام المجلس الأعلي للقوات المسلحة باتخاذ اجراءات صارمة وتغريم المعتدين مبالغ‮ ‬كبيرة حتي تكون رادعة لهم‮.‬

ويقول كريم الحلاج المحامي‮: ‬ان عملية الازالة التي كانت تتم في الماضي من خلال حملة تقوم بها الزراعة والأمن كانت في معظمها صورية ويتم ازالة جزء صغير من المبني‮ ‬وفي اليوم الثاني يتم بناؤه ولذلك فاننا نطالب بازالة هذه المباني واعادة زراعتها مرة أخري وتغليظاً‮ ‬عقوبة علي من قاموا بالاعتداء علي تلك الأراضي الزراعية التي تعتبر أمناً‮ ‬قومياً‮ ‬للمواطنين‮.‬

وقد تلقت‮ "‬الوفد‮" ‬استغاثات من مئات المواطنين تطالب بايقاف التعديات علي الأراضي الزراعية التي تتم تحت سمع وبصر المسئولين التي‮ ‬يهدد ضياعها بحدوث مجاعة زراعية وقد علم مندوب‮ "‬الوفد‮" ‬أن القوات المسلحة ستقوم خلال أيام بازالة المباني بالتعاون مع مديرية الزراعة بدمياط‮.‬

 

أهم الاخبار