"تقصى حقائق" تنتقد سوء تخطيط مستودعات النصر للبترول

محلية

الثلاثاء, 24 أبريل 2012 15:31
تقصى حقائق تنتقد سوء تخطيط مستودعات النصر للبترول
السويس - عبدالله ضيف:

أوصت لجنة تقصى الحقائق بمجلس الشورى المكونة من 26 نائبا يمثلون لجنة الصناعة والطاقة ولجنة الامن القومى عقب عودتها الى القاهرة بعد فشل مهمتها فى السويس بعقد جلسة خاصة لمجلس الشورى تحت عنوان" جلسة رد الجميل"  لبحث كوارث حرائق شركات البترول ومشكلات السويس المختلفة.

وجاء طلب اللجنة بعد فشلها من تادية مهمتها فى كشف حقيقة اسباب حريق مستودعات شركة النصر للبترول بسبب قيام بعض العمال بمنع اللجنة من

دخول الشركة بدعوى عدم حضورها الاسبوع الماضى اثناء الحريق وعودة اللجنة الى القاهرة بدون دخول شركة النصر للبترول لمعاينة موقع الكارثة وبدون تادية مهمتها واقتصرت زيارة اللجنة على الجلوس فترة فى مكتب رئيس شركة النصر للبترول والتحاور مع عدد من مسئولى الشركة وسط حصار من العمال لمنع اللجنة من تادية مهمتها .
وانتقدت اللجنة سوء مستوى اجراءات
الامن الصناعى ومطافى الشركة وسوء اجهزة الانذار المبكر لمنع وقوع هذة الكوارث اصلا وطالبت اللجنة بوضع نظام لجهاز اطفاء شامل واتخاذ تدبير وقائية اضافية لوقف استمرار كوارث حرائق شركات البترول ولمنع تكرار هذة الحوادث مستقبلا ولسرعة اخماد اى حريق ومنع امتدادة فى
حالة اندلاعة.
كما انتقدت العشوائية الموجودة فى اماكن وضع وتكديس مستودعات واحواض البترول داخل الشركة مما يؤدى الى كثرة وقوع كوارث حرائق وامتدادها بسرعة وطالب التقرير باعادة تنظيم وضع هذة المستودعات لتحقيق التامين الكامل للعاملين والشركة .
و انتقدت اللجنة أيضا سوء حال الصرف الصناعى بالشركة والشوارع المحيطة.

أهم الاخبار