العاملون بالمصل واللقاح يطالبون بعودتهم للدولة

محلية

الاثنين, 23 أبريل 2012 14:04
العاملون بالمصل واللقاح يطالبون بعودتهم للدولة
كتبت– منة الله جمال:

نظم العشرات من العاملين بالشركة القابضة للأمصال واللقاحات وقفة احتجاجية أمام الشركة في الدقي  ظهر  اليوم الإثنين للمطالبة بإعادة الشركة لوضعها الأصلي من شركة قابضة لهيئة حكومية مثلما كانت قبل عهد د.عاطف عبيد.

وردد المتظاهرون عدة هتافات منها "عايزينها إيد واحدة عايزينها هيئة واحدة",و" المرة دي بجد مش هنسيبها لحد", رافعين لافتات مكتوبا عليها " رجعهوها هيئة من أجل مصر" , و"مطالبنا هي هي نرجع هيئة حكومية".
ومن جانبه طالب د.أمجد عبد الحميد أحد العاملين بالشركة بعودة

تبعية الشركة لهيئة حكومية تابعة لوزارة الصحة مع إسقاط كافة الديون عن الشركة ودعمها ماليا من قبل وزارة المالية لاستكمال مشروعاتها المتوقفة.
ولفت الي أن إنتاج الأمصال واللقاحات تعد قضية أمن قومي.
وأشار الي أنهم يلجأون الي الاستيراد من الخارج وتعبئتها فقط علي الرغم من أن مصر تنتج سلالات من الأمصال واللقاحات للتتانوس والتيفيويد .
وأشار محمد رشدي تعيلب نائب رئيس اللجنة النقابية الي أن
إغلاق المصانع كان تفاديا لبعض الملاحظات التي تم إصلاحها وتفاديها حاليا وأصبحت جاهزة للإنتاج.
وتابع : ولكن المشكلة التي تواجههم هي الديون الكثيرة وكذلك إجراءات وزارة الصحة التي تريد عقد مناقصة لاستيراد الأمصال واللقاحات رغم قدرتنا علي إنتاجها داخليا.
وأشار الي أن الشركات الأجنبية ستصبح محتكرة لسوق اللقاحات والأمصال في مصر قريبا مع وقف الإنتاج المصري تماما.
كما أشارت منال صلاح مديرة إدارة العلاقات العامة بالقطاع الطبي ببنك الدم الي أن سبب مطالبتهم بعودتهم هيئة حكومية تحت إشراف وزارة الصحة هي رغبتهم أن تتولي الهيئة وفقا لقرار انشائها رقم 94 لعام 1972 إنتاج الأمصال واللقاحات وتوفير احتياجات البلاد منها.

أهم الاخبار