رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

مصابي الثورة بالدقهلية:الداخلية تخطط لتصفيتنا

محلية

الثلاثاء, 10 أبريل 2012 08:02
مصابي الثورة بالدقهلية:الداخلية تخطط لتصفيتناصورة أرشيفية
المنصورة ــ محمد طاهر

كشف بيان رابطة مصابي الثورة بالدقهلية عن مخطط جديد لتصفية مصابي الثورة بطرق التحايل علي القانون بتلفيق قضايا وأحكام بحبسهم نظير تصميمهم علي أخذ حقوقهم بالطرق القانونية ورفضهم التنازل عن قضايا القتل ومحاولة قتل المتظاهرين .

وكشف البيان عن مفاجأة مدوية بأنهم أعلنوا تضامنهم مع مصابي الثورة بدمياط والذين يتعرضون لمخطط من الداخلية باستصدار أحكام حبس لعدد 36 مصاب ثورة بتهم تهريب مساجين من قسم أول دمياط ( الخالي من المساجين ) أثناء الثورة وسرقة سلاح من القسم ومقاومة السلطات وإتلاف القسم وحرق ممتلكات خاصة وعامه في 29 يناير 2011 ..
وأكد مصعب حسن منسق رابطة مصابي الثورة بالدقهلية أننا نعلن التضامن مع رابطة مصابي الثورة بدمياط لأننا جميعا في خندق واحد مشيرا إلي أن هؤلاء المصابين

قاموا باستخراج صحيفة جنائية منذ أسابيع قليلة للتعيين في أجهزة الدولة تنفيذا لقرار المجلس الأعلى للقوات المسلحة وأن تلك الصحف للحالة الجنائية خاوية تماما من أي أحكام ،، كما أنهم في ذلك الوقت كانوا مصابين داخل مستشفيات حكومية  يعالجون ومنهم من كان بين الحياة والموت  ..
وذكر البيان أن من المفاجآت التي تضع علامات استفهام  أنه قد تم تحريك دعوي ضد مصطفي حلمي عبده  مقيم بدمياط أحد مصابي الثورة  تحمل رقم 3764 لسنة 2011 جنح قسم أول دمياط  وجاء في القيد والوصف أنه في يوم 29 يناير 2011 هرب 4 متهمين محتجزين علي ذمة قضايا وأخفي المتهمين عقب
فرارهم وألصقت التهمة لمصاب الثورة لرفضه عدم التنازل .. وقدمت لجلسة 19 /7 /2011 وحكم بنفس الجلسة بالحبس لمدة 6 أشهر وغرامة 200 جنية .
وذكر البيان أن الأمن العام  أخطر 36 من مصابي الثورة بوجود أحكام صدرت ضدهم وهذا يؤكد أن هناك مخطط يحتاج للحذر خلال المرحلة القادمة .
و أشار البيان إلي أن قضية قتل الشهداء ومصابي الثورة بدمياط وتحمل رقم 1816 لسنة 2011 جنايات قسم أول دمياط ورقم مصطفي محمد حلمي عبده ( احد مصابي الثورة ) في القضية يحمل رقم 29 والذي أتهم فيها مدير الأمن السابق بدمياط ومدير الأمن المركزي وهو الآن محكوم عليه في لمح البصر .
وأختتم البيان كلماته ليؤكد علي أن من هذا المخطط يتضح للشعب المصري كله أن  شهداء ومصابي الثورة والذين ضحوا بأرواحهم ومازالوا مستمرون في تقديم التضحيات حتى تنجح ثورتهم الآن وفي هذا التوقيت يتهمون بأنهم بلطجية في محاولة لتشويه صورهم في مسانده غير مفهوم من القضاء .

أهم الاخبار