رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

أهالي المختطفين بالصومال: أين الوزارة؟

محلية

السبت, 26 فبراير 2011 12:28
كتب – صلاح شرابي:

نظم أهالي البحارة المصريين المختطفين بالصومال وقفة احتجاجية ظهر اليوم احتجاجاً على تجاهل وزارة الخارجية التدخل للإفراج عنهم رغم مرور أكثر من 8 أشهر على الاختطاف.

كان المختطفون قد خرجوا من ميناء السويس على متن المركب "سويس MB" حاملة شحنة من الأسمنت متجهة إلى إحدى الدول كعادتهم منذ بداية عملهم بشركة البحر الأحمر للملاحة وتعرضوا للاختطاف والاحتجاز بالصومال.
وقال جابر محمد موسي: إنه أجرى
اتصالاً أمس بنجله السيد – أحد المختطفين – الذي أبلغه بتعرضهم للإهانة والتعذيب من قبل القوات المختطفة لهم.
ويبلغ عدد المختطفين 11 بحاراً من بينهم عبدالحميد محمد فريد وهاني عبدالعال من محافظة أسيوط ووائل محمد صالح ومحمد غريب حسين من السويس وإبراهيم الوكيل من الإسكندرية والسيد أحمد أمين من سوهاج وسعدان رشدي من
قنا وكمال أحمد الشافعي من الغربية والسيد جابر موسي من الشرقية.
وحمل الأهالي لافتات كتب عليها (معاً لاستعادة 11 مصريا مختطفين بالصومال)، و(نداء للمجلس الأعلي للقوات المسلحة.. أعيدوا أبناءنا من الصومال).. وهتفوا: (أين السفارة المصرية بالصومال).
وطالب الأهالي السفارة المصرية بالصومال بسرعة التدخل حيث إن ذويهم تعرضوا لما حدث نتيجة أخطاء صاحب المركب بعد رفعه لعلم بنما عليها، علي حد قولهم.
وأعلنت لجنة الحريات بنقابة الصحفيين برئاسة محمد عبدالقدوس تضامنها الكامل مع الأهالي بعد أن عقد لهم مؤتمرا صحفيا على سلالم النقابة لشرح مأساتهم.

أهم الاخبار