رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

أهالى المنيا: الإسلاميون فشلوا فى حل أزماتنا

محلية

الأحد, 08 أبريل 2012 09:18
أهالى المنيا: الإسلاميون فشلوا فى حل أزماتناصورة أرشيفية
المنيا - أشرف كمال:

اتهم مواطنو محافظة المنيا اليوم الاحد نواب جماعة الإخوان المسلمين الممثلة فى (حزب الحرية والعدالة) ونواب السلفيين الممثلة فى (حزب النور) والمستحوذين على ما يقرب من ثلثى مجلس الشعب والشورى بالفشل فى حل الأزمات الثلاث الخاصة بتوفير البوتاجاز والبنزين و السولار.

واكد ألاهالى أن هذه الازمات الخانقة مستمرة منذ 3 أشهر متصلة, ارتفع خلالها سعر اسطوانة البوتاجاز إلى 50 جنيها للاسطوانة الواحدة, كما ارتفع  سعر لتر البنزين والسولار إلى 5 جنيهات بالسوق السوداء,

مشيرين إلى تسبب هذه الأزمات فى شلل تام لحركة النقل والحياة بالمنيا.
ويشير حاتم رسلان ناشط سياسى وحقوقى بالمنيا إلى أن الأزمات الثلاث أظهرت فشل نواب مجلس الشعب والشورى, وعدم قدرتهم على حل المشاكل جماهيرية بالدرجة الأولى. واتهم رسلان النواب بالاهتمام فقط بمن يكون له نصيب الأسد فى اللجنه التأسيسية للدستور ومرشحى انتخابات رئاسة الجمهورية, متناسين أن صوت الشعب هو الذى
أجلسهم على هذه المقاعد.
ويضيف جمعة الديرى سائق ميكروباص بالمنيا: متعجب من نواب مجلس الشعب, ولا يعقل عدم رؤيتهم لمعاناتنا اليومية فى عدم الحصول على حصة البنزين والسولار, والتى تتسبب يوميا فى مشاجرات وإصابات, كما أنها تسببت فى زيادة تعريفة النقل إلى الضعف, الأمر الذى تسبب فى شلل تام لحركة النقل بالمحافظة.
وتقول نعيمة عبدالحكيم محمود ربة منزل بالمنيا: نشترى اسطوانة البوتاجاز بـ50 جنيها بالسوق السوداء, فأين نوابنا بمجلس الشعب الذين أخذوا أصواتنا وتركونا "لحمة طرية" فى يد المسؤلين والبلطجية, وللأسف كنا نعتقد أنهم سيفعلوا كل ما يخفف معاناتنا ولكن اتضح أن "أحمد زى الحاج أحمد".   
   

 

أهم الاخبار