رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

فساد بـ4 ملايين جنيه بشركات البترول بمطروح

محلية

الأحد, 08 أبريل 2012 00:05
 فساد بـ4 ملايين جنيه بشركات البترول بمطروح
مطروح ــ محمد رفعت:

كشفت مذكرة التى تقدم بها بعض العاملين بشركة بدر الدين لإنتاج البترول التى تعمل جنوب مطروح بالصحراء الغربية عن وجود مخالفات وتجاوزات مالية وإدارية وفنية جسيمة بالشركة تقدر بنحو 4 ملايين جنيه تشمل العديد من المجالات والمناقصات والتلاعبات الإدارية والمالية بالشركة.

المهندس عبدالهادى، سيد فؤاد، نائب مدير عام حقول الأبيض بالشركة، أكد فى المذكرة التى تقدم بها لوزير البترول، بالإنابة عن العاملين بالشركة وجود فساد مالى فى عقد شركة شرف لتوريد الأغذية، فتم التعاقد مع الشركة كمقاول فى مجالى التغذية، والنظافة بمواقع الشركة المختلفة منذ يونيو 2008 ولمدة عامين، رغم عدم وجود سابقة أعمال لها فى هذا المجال بالمخالفة للقرارات واللوائح المنظمة، وأشار إلى أنه رغم المخالفات والأداء السيئ تمت التجديد لها لمدة عامين آخرين بعد زيادة قيمة التعاقد بنسبة 6٪، مع تخفيض قيمة خطاب الضمان بقيمة 50٪، وأوضح نائب المدير فى مذكرته أن المقاول لم ينفذ أية توريدات غذائية للمواقع ولم يمنح العاملين لديه رواتب مما أدى إلى تنظيمهم لعدة إضرابات، فاضطرت إدارة شركة بدر الدين إلى شراء المواد الغذائية بنفسها،

وصرف رواتب العمالة من خزانة الشركة وصرف الفارق للمقاول بعد إضافة النسبة المقررة فى العقد، وكأن الشركة هى التى تعمل لدى المقاول والشركة الموردة للمواد الغذائية وليس العكس.
كما كشفت المذكرة أن زيارة الرئيس السابق برفقة وزير البترول الأسبق لمنطقة حقول بدر 3 وأهدرت المال العام للبذخ فى صرف الأموال استعداداً لها فتم تغيير رخام النادى الاجتماعى وإحلاله بأنواع مستوردة فاخرة، وتشجير الطريق المؤدى من المطار إلى مقر الموقع بمسافة كيلو متر بإجمالى مليون جنيه بأشجار ليس لها جذور مما أدى إلى موتها.
وتضمنت المذكرة أن رئيس مجلس إدارة الشركة سافر لأمريكا عام 2010 فى رحلة علاجية، فيما تم احتساب فترة العلاج كفترة عمل بالخارج، وإهدار مليونى جنيه، بحسب البلاغ، مشيراً إلى أن المسمى الوظيفى لرئيس مجلس الإدارة فى وقت توقيع اتفاقية الغاز مع إسرائيل كان نائب رئيس الهيئة للغاز الطبيعى.
وفى سياق متصل، كشفت العديد من المستندات عن إجراء أعمال
صيانة بالشركة بمبالغ ضخمة، ومن بينها دهان خزان من الخارج وتركيب بوابات على الآبار وأعمال صيانة خفيفة بمبالغ وهمية بلغت مليون جنيه بملفات حملت منها أرقام 23655140، 059283، وملف 24675987.
كان الدكتور على عبدالعزيز، رئيس حكومة ظل الثورة، قد تقدم ببلاغ إلى النائب العام يحمل رقم 10601 ضد سامح فهمى، وزير البترول الأسبق، وعبدالله غراب، وزير البترول الحالى، وقيادات شركة بدرالدين للبترول، يتهمهم فيه بالفساد والتزوير وإصدار وزير البترول الأسبق والحالى لقرارين الأول فى يوليو 2008، والثانى فى فبراير 2011، بتعيين العمالة المؤقتة دون باقى العاملين بالعقود المختلفة بشركة بدرالدين للبترول، فضلاً عن قيام إدارة الشركة بتعيين 654 عاملاً بالشركة منهم أبناء شخصيات فى مناصب عليا.
وأشار البلاغ إلى وقائع فساد قيادات الشركة التى تتمثل فى المساعدة فى تزوير أوراق رسمية لتعيين العاملين المؤقتين بشركة إبيسكو بالمخالفة لقرار الوزير فى التعيين، وذكر البلاغ واقعة إهدار مليون و200 ألف دولار فى ثلاث طلمبات ESP فى موقع نياج 1 التابع لشركة «تام أويل فيد» وأكد أنه تم تكهين الطلمبات دون أن تعمل لصالح المقاول، مطالباً النائب العام بإجراء تحقيق موسع فيما ذكره البلاغ من وقائع، واتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة ضد الفساد والمفسدين.
فيما طالب جميع العاملين بحقول شركة بدرالدين، بجنوب مطروح، بإحالة ملف فساد الشركة وإهدار المال العام بها إلى النيابة العامة للمحاكمة العاجلة لتطهير قطاع البترول من الفاسدين.

أهم الاخبار