رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

إحالة فضيحة اللجان العلمية لترقيات الأساتذة للتحقيق

محلية

السبت, 07 أبريل 2012 15:43
إحالة فضيحة اللجان العلمية لترقيات الأساتذة للتحقيقد. حسين خالد وزير التعليم العالي
كتب ـ زكى السعدنى:

قرر د.حسين خالد وزير التعليم العالى إحالة فضيحة اللجان العلمية الى التحقيق.

وصرح الوزير بأنه بناءً على البيانات المرسلة من الجامعات خلال الفترة الماضية والتي وردت بها أخطاء ومعلومات غير دقيقة فى تشكيلات اللجان العلمية للترقيات، فقد طلب الوزير التحقيق مع المسئولين عن ورود هذه البيانات الخاطئة من الجامعات.
من ناحية أخرى, ارسلت الكشوف مرة ثانية للجامعات لمراجعتها والتدقيق فيها قبل إصدار القرار الوزاري بتشكيلها فى شكلها النهائي.
وأكد الوزير حرصه على تحقيق العدالة والشفافية بين جميع الأساتذة أعضاء هيئة التدريس الذين

تقدموا لعضوية هذه اللجان.
وكان المجلس الاعلى للجامعات قداعاد بحث موضوع تشكيل اللجان العلمية الدائمة للترقيات للدورة الحادية عشرة 2012/2015، وأكد الوزير ضرورة مراجعة البيانات التي أرسلت إلى الجامعات بشأن تشكيل هذه اللجان خاصة فيما يتعلق بالتخصصات العلمية وسيتم النظر فى الطعون المقدمة ودراستها قبل إصدار القرار الوزاري بالتشكيلات الخاصة بهذه اللجان. وسيتم تنقية اللجان من اسماء المتوفين وغير المتخصصين
وقررالمجلس امتداد عمل اللجان العلمية الحالية للترقيات لحين
النظر فى الطعون المعروضة فيما يتعلق باللجان الجديدة وتشكيلها مع الاستمرار فى تلقى التظلمات والطعون حتى نهاية الأسبوع القادم، كما يرحب الوزير بلقاء والاستماع إلى أي مقترحات من الأساتذة أعضاء هيئة التدريس بمكتبه طوال الأسبوع.
كانت التشكيلات الجديدة للجان العلمية المختصة بترقيات اعضاء هيئات التدريس بالجامعات قد كشفت عن وجود أساتذة متوفين وغير متخصصين فى تشكيل اللجان . ويرجع سبب وجود متوفين فى اللجان الى تسجيل اعضاء التدريس بيانات الاشتراك فى لجان الترقيات وهم احياء منذ سنوات.
خلال هذة السنوات يتوفى البعض ولم يتم ابلاغ القائمين على تشكيل اللجان بأسماء الذين توفوا بعد تسجيل بياناتهم . ويتم اكتشاف المتوفين بعد اعلان تشكيل اللجان العلمية.

أهم الاخبار