الاحتفال بخروج المعتقلين تحول لمأتم بسبب اطلاق النار

محلية

الجمعة, 25 فبراير 2011 22:30
شمال سيناء ــ خالد الشريف



تحول الاحتفال بخروج المعتقلين وتبادل التهانى الى مأتم .. بعد أن لقى فتى مصرعه وأصيب شاب آخر بطلقات نارية بالشيخ زويد .

وكانت احدى العائلات بالشيخ زويد تتقبل التهانى بمناسبة الافراج عن ابنها من المعتقل ، فتم اطلاق النار احتفالا بالمناسبة .. مما أدى الى اصابة أحمد محمد عصفور ( 18 عاما ) بعدد من

الرصاصات ولقى مصرعه على الفور .. بينما أصيب أسامة حسنين عزام ( 34 عاما ) بطلق نارى فى القدم ، وتم نقل الجثة والمصاب الى مستشفى الشيخ زويد المركزى .

ومن جهة أخرى أصيب حمدى عبد الرحمن محمود ( 45 عاما ) .. ويعمل مدرسا ..

بطلق نارى مجهول أثناء خروجه من المسجد فى طريقه الى منزله بحى الصفا برفح .. حيث أصيب أعلى الحاجب ، وتم نقله الى مستشفى رفح المركزى للعلاج .

ومما يذكر أنه سبق وأن نظم العاملون والمقيمون فى رفح بحيى الصفا و"الامام على" وقفة احتجاجية بسبب قيام عناصر غير مسئولة من الشباب الملثم والمسلح الذين يستقلون السيارات والدراجات البخارية ويطلقون النار عشوائيا وبلا تمييز وسط المساكن والعمارات .. وذلك نتيجة للغياب الأمنى الحالى .

 

 

أهم الاخبار