رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

مأساة أسرة الإسكندرية والسعودي المخمور

محلية

الثلاثاء, 03 أبريل 2012 15:59
مأساة أسرة الإسكندرية  والسعودي المخمور
الإسكندرية- السيد سعيد:

مأساة إنسانية تعيشها  بقايا أسرة إسكندرانية ، شاء القدر أن تكون  ضحية لطالب سعودي "مخمور "  قاد سيارته بسرعة جنونية بالطريق السريع غرب الإسكندرية وانحرف بها للاتجاه العكسي وتسبب في  تصادم ثلاث سيارات.

الحادث المأساوى أسفر عن مصرع مدرس ونجله 8 سنوات ،و إصابه نجلتيه الآخريين بجروح وكسور خطيرة !!
تحقيقات النيابة و تقرير الطب الشرعي أكدت أن المتهم تسبب في الحادث المأساوى لأنه كان في حالة سكر بين .
ورغم صدور حكم محكمة جنح مستأنف  بحبس المتهم عامين مع النفاذ وتأكيد المحكمة في حيثيات حكمها أن الثرى العربي قاد سيارته برعونة تحت تأثير الخمر دون أدني اهتمام بحياة الآخرين و هو ما يحتم على المحكمة عدم أخذه بعين الرحمة ، إلا أن المواطن المصري مازال لا يساوى شيئا أمام أثرياء العرب، حسب ما عودهم العهد

البائد بمصر.
فمازال المتهم يعيش بسلام في الإسكندرية تحت حماية السفارة السعودية و فريق من كبار المحامين ، وكأن أثرياء  العرب فوق القانون .
مر عام كامل على الحادث وأرملة المدرس  الضحية وابنتاه يعيشن مأساة حقيقية  بين ساحات المحاكم ، و مراوغات أسرة المتهم التي اتهمتهن بمحاولة ابتزاز المتهم ، وطلبوا دفع فدية حددها دار الإفتاء في محاولة رخيصة لإفلات المتهم  من العقاب  .
و تروى سهير محمد عبد الحميد أرملة المدرس المتوفى -  لبوابة الوفد - مأساة أسرتها و تقول لقد حول الحادث حياتنا إلى جحيم ففي نهاية ديسمبر الماضي كنت على سفر لعملي في  إحدى الدول العربية ، و ليلة الحادث استقللت السيارة برفقة زوجي
" فتحي فهيم 35 سنة مدرس ، ونجلى محمد 8 سنوات ، وآلاء 11سنة و سوزان 19 سنة و شيرين 22سنةحتى مطار برج العرب و بعد الوداع غادرت اسرتى المطار عائدة للمنزل وقبل صعودي للطائرة رن جرس التليفون المحمول وكانت ابنتي الكبرى على الجانب الآخر وتقول "أبى واخواتى ماتوا ياماما "، و لم اشعر بالدنيا من حولي و تركت حقائبي ورجعت أبحث عن أسرتى بالطريق .
وتبين إنه أثناء عودة زوجي  وأولادى بالطريق الدولي وعند كوبري العوايد كانت الفاجعة، وفاة زوجي الحبيب ونجلى محمد وإصابة نجلتى ألاء وشيرين .
وأكدت أوراق محضر نقطة الشرطة التابعة لمكان الحادث بكفر الدوار إن المتسبب في الحادث طالب بالأكاديمية العربية سعودي الجنسية كان مخمورا و يقود سيارته بسرعة جنونية و تم الإفراج عنه بكفالة مالية .
و لجأت للقنصلية السعودية بالإسكندرية بشكوى ،  لشدة نفوذ المتهم وكثرة تداول القضية أمام القضاء ، و فوجئت بعد ذلك بشكوى أسرة الجاني يتهموننا بمحاولة ابتزاره ، عقب لجوئي لدار الإفتاء لمعرفة الدية الشرعية حسب طلب محامي المتهم.

أهم الاخبار