مظاهرة قبطية ضد "مهاجمة دير الأنبا بيشوي"

محلية

الخميس, 24 فبراير 2011 11:05
كتب-عبدالوهاب شعبان:

تظاهر أمس الأربعاء، مئات الأقباط بالكاتدرائية المرقسية بالعباسية، احتجاجًا على تعرض دير الأنبا بيشوي بوادي النطرون، وديرالأنبا مقار بالفيوم لاعتداءات، أسفرت عن إصابة أربعة من رهبان الدير.

وطالب المتظاهرون الكنيسة بعدم تجاهل الأزمة، وتقصي الحقيقة لمعرفة أسباب الاعتداء.

 

تدخل الأنبا آرميا سكرتير البابا لفض التظاهر، وقال لبعض الشباب إن الكنيسة ستخاطب المجلس الأعلى للقوات المسلحة للوقوف على حقيقة الموقف، لكنهم أصروا على مواصلة التظاهر.

وقال الناشط القبطي رامي كامل إن أعدادا كبيرة انضمت

للمظاهرة بعد انتهاء عظة البابا شنودة، وإتجهوا إلى ميدان التحرير للتعبير عن غضبهم.

وكان المجلس الأعلى للقوات المسلحة قد أصدر بيانا يحمل رقم "13" نفى خلاله مسئوليته عن الاعتداء على الأديرة، نافيا وجود نية لهدم دير الأنبا بيشوي إنطلاقا من إيمانهم بقدسية أماكن العبادة عند المصريين.

وقال إن ما تم التعامل عليه من قبل القوات المسلحة هو هدم بعض الأسوار التي بنيت على الطريق، وعلى أراض مملوكة للدولة، وبدون سند قانوني.

 

أهم الاخبار