اجتماع الثلاثاء يثير أزمة داخل المحامين

محلية

الأربعاء, 23 فبراير 2011 14:40
كتب- أحمد أبو حجر:

رفض حسين الجمال الأمين العام لنقابة المحامين الاعتراف بقرارات اجتماع مجلس النقابة الذي عقد أمس الثلاثاء.

واتفق المجلس على تغيير هيئة مكتب النقابة واعتبار نقيب المحامين حمدى خليفة في إجازة مفتوحة تنتهى بنهاية الدورة الحالية أو مع فتح باب الانتخابات.

 

وقال الجمال في تصريحات خاصة للوفد:

إن اجتماع الثلاثاء غير قانونى, ولا أساس له من الصحة , لأن النصاب القانونى غير مكتمل حيث لم يحضر سوي 22 عضوا فقط -والكلام للجمال-مضيفا أن ما حدث مؤامرة من مجموعة الإخوان بالنقابة لتصفية
الحسابات,وتطبيق الأجندة السياسية الخاصة بها داخل النقابة.

وأضاف الجمال أنه لايجوز للمجلس تجميد عضوية أي عضو أو منحه إجازة مفتوحة ,مؤكدا أن ذلك من اختصاصات الجمعية العمومية فقط ,كما انه لايجوز تغيير هيئة مكتب النقابة إلا في وجود النقيب بالإضافة لمرور سنتين علي انتخابها من قبل المجلس قائلا "أنا أمين عام النقابة لحد دلوقتى والاجتماع دا مش صحيح ".

 

أهم الاخبار