‮"‬شفيق‮" ‬يرد الاعتبار لـ‮ "‬سلامة‮" ‬و"جمال الدين‮"

محلية

الاثنين, 21 فبراير 2011 15:59
كتب‮ - ‬زكي‮ ‬السعدني‮:‬

أكد الدكتور عمرو عزت سلامة المرشح لتولي‮ ‬منصب وزير البحث العلمي‮ ‬أنه سيبدأ مهام اعماله الوزارية بعد اداء اليمين الدستورية اليوم الثلاثاء‮. ‬وأوضح الدكتور‮ »‬عمرو سلامة‮« ‬أنه‮ ‬يتواجد في‮ ‬الجامعة الأمريكية بصفته مستشارا لرئيس الجامعة‮.‬

وكان الدكتور سلامة قد سبق له تولي‮ ‬منصب وزير التعليم العالي‮ ‬في‮ ‬عهد حكومة الدكتور أحمد نظيف وشغل الدكتور احمد جمال الدين موسي‮ ‬منصب وزير التربية والتعليم في‮ ‬عهد نفس الحكومة،‮

‬وقدم مشروعا جديدا لتعديل نظام الثانوية العامة ولكنه لم‮ ‬يستمر في‮ ‬منصبه حتي‮ ‬يري‮ ‬المشروع النور وبسبب استبعاده من الوزارة عندما كلف الدكتور أحمد نظيف للمرة الثانية بتشكيل حكومة جديدة‮. ‬وشهد تشكيل هذه الحكومة مفارقات‮ ‬غريبة في‮ ‬اختيار وزيري‮ ‬التربية والتعليم والتعليم العالي‮ ‬ومن هذه المفارقات أنه تمت التضحية بالدكتور عمرو سلامة من منصب
وزير التعليم العالي‮ ‬نظراً‮ ‬لاستبعاد الدكتور أحمد جمال موسي‮ ‬من منصبه لأسباب سياسية منها أن‮ ‬يمت بصلة قرابة لأحد أعضاء جماعة الإخوان المسلمين‮. ‬وتم تغيير وزير التعليم العالي‮ ‬اسوة بتغيير وزير التربية والتعليم‮.‬

وأجري‮ ‬رئيس الوزراء في‮ ‬تلك الفترة مقابلات عديدة مع بعض رؤساء الجامعات لاختيار وزير التربية والتعليم وابلغ‮ ‬وقتها الدكتور عبدالحي‮ ‬عبيد رئيس جامعة حلوان بأنه المرشح لتولي‮ ‬هذا المنصب وكان الابلاغ‮ ‬في‮ ‬المساء وعندما جاء الصباح تم الغاء الاختيار ورست الوزارة علي‮ ‬الدكتور‮ ‬يسري‮ ‬الجمل الذي‮ ‬لم‮ ‬يكن معروفا لأحد رئيس الوزراء السابق‮.‬

 

أهم الاخبار