مؤقتو الزراعة يواصلون اعتصامهم

محلية

الاثنين, 21 فبراير 2011 13:19
كتبت - عزة مسعود:

واصل آلاف المؤقتين اعتصامهم أمام وزارة الزراعة لليوم الثانى على التوالى، مطالبين د. أيمن فريد أبو حديد وزير الزراعة بسرعة توفيق أوضاعهم. واستمر المتظاهرون فى هتافاتهم ضد وزير الزراعة والسياسات المتبعة من الحكومة، التى هدفت حسب ما قالوا لإهدار سنوات عمرهم التى قضوها وهم يعملون بالقطاعات المختلفة للوزارة يتقاضون الملاليم فى انتظار تعيين لم يأت على مدار 12 عاما ماضية.

كما توجه أصحاب الأراضى فى مشروع الثمانية أفدنة إلى مبنى الاستصلاح الزراعى، للمطالبة بإسقاط مديونياتهم التى تطالبهم بها إدارة التحصيل الآن دون وجه حق، بعد رفع إدارة المعاينة والتثمين لسعر الأرض أضعاف ثمنها الحقيقى.

واكد اصحاب الاراضي اللذين انضموا لاعتصام المؤقتيين اليوم ان المبالغ المطالبيين بسدادها الان ، وتتجاوز 70 الف جنيه تفوق قدرتهم المادية مما يعرضهم للسجن .

وقال احمد محمد السعيد صاحب

ارض واحد المعتصميين من العصافرة دقهلية ، بأنه بناءا على قرار التصرف بالبيع فى مساحة ارض 51 متر مكعب والتى يمتلكها كحق انتفاع منذ اكثر من ثلاثين عام طالبته ادارة التحصيل بسداد مبلغ مائة اربعة وثلاثون الف لا يمتلك منها مليما واحدا .

أضاف السعيد ،تطالبنى الادارة بالدفع او الحبس علما بان الارض التى تطالبنى بسداد ثمنها اليوم قمت باستصلاحها وان ثمنها الحقيقى وقت استلامها لا يتعدى الجنيهات .

اضاف ابراهيم محمد سعيد صاحب ارض واحد المعتصميين ، ان تثمين ادارة التحصيل للاراضى التى عانينا فى استصلاحها جاء باعتبارها اراض زراعية تتنتج ، غير عابئة بالاف الجنيهات التى انفقناها لاستصلاح الارض .

وطالب المعتصمون باعادة تقييم الاراضى لتمليكها باعتبارها ارض سباغ وليست اراضى زراعية . مهددين بالاعتصام المفتوح امام الوزارة حتي الاستجابه لمطالبهم .

 

أهم الاخبار