رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

حمى الإضرابات تجتاح الإسكندرية

محلية

الخميس, 15 مارس 2012 15:57
حمى الإضرابات تجتاح الإسكندريةمحافظ الإسكندرية أسامة الفولي
الإسكندرية - شيرين طاهر:

تشهد مدينة الإسكندرية العديد من الإضرابات تشمل العديد من القطاعات المجتمعية منها المصانع والمدارس وعمال السفن.

فقد اعتصم المئات من عمال الإنتاج بشركة "باتا" للأحذية داخل مقر الشركة بمنطقة القبارى احتجاجا على معاملة الإدارة السيئة لهم والقرارات التعسفية وعدم الاستجابة لمطالبهم .
وأعلن العمال إضرابهم عن العمل لحين تنفيذ مطالبهم وعلى رأسها زيادة الحافز أسوة بشركة الكيماويات، وأكدوا أنهم تقدموا بالعديد من الشكاوى للمسئولين بالشركة والمجلس العسكرى قبل عزمهم على الإضراب ولكن دون جدوى مما اضطرهم لعمل اعتصام كخطوة أولى لتنفيذ مطالبهم.
وردد العمال بعض الهتافات منها "الإدارة حرامية وهما اللى نهبونها"، و"الحرامية أهم"، و"إحنا مظلومين وإنت فين يا نقابة"..
ومن ناحية أخرى واصل الآلاف من عمال شركة الترسانة البحرية وإصلاح السفن اعتصامهم أمام باب  جمرك "1" احتجاجا على تدنى المرتبات والفساد الإدارى الذى انتشر داخل الشركة بسبب قيام لواءات بالمعاش بالاستيلاء على أرباح الشركة لأنفسهم .
وطالب العمال برحيل مجلس الإدارة والعسكرين من الترسانة

البحرية، وهدد العمال بإغلاق ميناء الإسكندرية بشكل كامل ، وإحضار أسرهم معهم والأضراب عن الطعام حتي إقاله رئيس مجلس أداره الشركه وتنفيذ مطالبهم .
وقال  العمال أنهم فوجئوا بقرار من رئيس الشركه بغلقها لمده ثلاث أيام ، وتنفيذ القرار بغلق كافه البوابات علي العمال المعتصمين ومنع دخول وخروج أي عامل وأضافوا أن ما يقوم به رئيس الشركه زاد من غضب العمال خاصه بعد فشل المفاوضات أمس التي حاول عدد من أعضاء مجلس الشعب أنهاء الأزمه من خلالها ،ولكنهم أصروا علي موقفهم.
وأكد المتظاهرون أن الشركة تحقق أرباح عالية يمكن ان تسدد جميع ديون مصر ولكن للاسف الذى يستفيد بهذه الارباح هم لواءات الذين احيلوا الى المعاش منذ 10 سنوات وظلوا يعملون داخل الشركة ويتقاضون رواتب عالية .
واضاف المتظاهرون ان هؤلاء اللواءات
يتقاضون رواتب من 20 ألف الى 40 الف حنية ورغم ذلك يرفضون اعطاء العمال حقوقهم . كما رفضوا صرف فرق الضرائب للعاملين فى الترسانة وتساءال العمال عن الخردة التى يتم بيعها اين دخلها  ومن الذى يربح هذه الاموال الطائلة .
وأشار العمال إلى أنهم لم يفضوا اعتصامهم على الرغم من قيام ضباط القوات البحرية بمحاولة فض الاعتصام وقامت الإدارة باستهزاء بمطالبنا وكان ردها علينا ان امكانيات الشركة لم تسمح بالزيادة على الرغم ان دخل الشركة الشهرى ملايين الجنيهات .
ومن ناحية أخرى قام المئات من أولياء أمور وطلاب مدرسة المنار القومية بعمل وقفة احتجاجية داخل مقر المدرسة بشارع فؤاد بوسط الاسكندرية احتجاجا على قيام ادارة المدرسة بزيادة المصروفات من 800 جنية الى 1000 جنية وزيادة قيمة الباص بدون وجه حق على الرغم من قيام ادارة المدرسة يقاضيها رسوم مصروفات الباص بالكامل فى بداية العام الدراسى الا انها قمامت بابلاغ الطلاب بزيادة رسوم الباص . وأضاف أولياء الأمور أن ادارة المدرسة تهدد الطلاب فى حالة الامتناع عن السداد سوف يتم منعهم من الدخول للامتحان معللين ذلك بانه قرار من وزارة  التربية والتعليم صادر على جميع المدارس التى تتبع المعاهد القومية .

أهم الاخبار