رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

عمال الكوك يطالبون بإقالة مجلس الإدارة

محلية

الأحد, 20 فبراير 2011 16:07



أضرب عصر اليوم الأحد 3 آلاف عامل بشركة الكوك في التبين بحلوان عن العمل مطالبين بإقالة رئيس مجلس الإدارة ومحاسبة المسئولين عن تردى أوضاع الشركة.

كما طالبوا بتحسين أوضاعهم المادية وحوافز وأرباح مستحقة وقالوا إن إدارة الشركة تجاهلت صرفها رغم تحقيقها أرباحا طائلة.

تجمع العمال أمام إدارة الشركة للمطالبة بزيادة الرواتب وتثبيت العمالة المؤقتة وصرف حافز التصدير، كما هتفوا ضد الفساد وحيوا ثورة الشباب.

وتعهد العمال بمواصلة الإضراب بمقر الشركة حتي تنفيذ مطالبهم بجانب إجراء حركة

ترقيات بالشركة مرددين هتافات «الصحافة فين.. مظاليم الكوك أهم»و "عايزين حقوقنا".

كما طالب العمال بالتحقيق في المخالفات المالية والإدارية بالشركة التي كشف عنها الجهاز المركزي للمحاسبات، منتقدين تحويل جميع الأرباح التي تحققها الشركة إلى الشركة القابضة دون مراعاة تحسين أوضاع العمالة.

سلم العمال قيادات الجيش المصرى المتواجدين بمقر الشركة ورقة بمطالبهم وتشمل محاسبة رموز الفساد بالشركة، وهدم البطارية الثالثة وإعادة بنائها فى

أسرع وقت حتي تضيف قوة إنتاجية ضخمة للشركة بجانب إعادة تشغيل قسم الأمونيا بمصنع الأسمدة الذى تم وقف العمل به لتوفير تكاليف استيراد الأمونيا من الخارج، وسد العجز العمالى بالأقسام الإنتاجية.

كما شملت ورقة المطالب عدم إسناد عمل للوادر وسيارات المقاول والاعتماد على لوادر الشركة، وصرف مكافأة نهاية الخدمة وفقا للمادة 72من اللائحة التنفيذية وتعديل جدول الأجور اعتبارا من 1/3/2011، وزيادة الحافز الشهرى 30% والوجبة الشهرية وتحرير عقود عمل لكل عمال المقاول فى تاريخه و تشغيل أبناء العاملين بالشركة وإنهاء عقود العاملين فوق سن الستين دون استثناء وتفعيل المواد المعطلة بلائحة الشركة طبقا لقانون 12 لسنة 2003.

 

 

 

 

 

 

 

أهم الاخبار