رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

مليار جنيه سنويا لتحويل مصانع الطوب للغاز الطبيعى

محلية

الاثنين, 05 مارس 2012 11:27
مليار جنيه سنويا لتحويل مصانع الطوب للغاز الطبيعىالمهندس عبدالله غراب وزير البترول
كتبت - سناء مصطفي:

أكد المهندس عبد الله غراب وزير البترول أنه يستهدف التوسع فى تنفيذ مشروعات الغاز الطبيعى للمنشآت الصناعية والتجارية فى مختلف محافظات مصر، خاصة مصانع الطوب، لما سيترتب عليها من توفير فاتورة  دعم المنتجات البترولية  لتخفيف الاعباء المالية على خزينة الدولة وترشيد استهلاك المازوت التى تستخدمها تلك المصانع.

وقال غراب اليوم خلال افتتاحة لمشروع توصيل الغاز الطبيعى لمصانع الطوب بمدينة عرب أبو ساعد بمشاركة محافظ الجيزة الدكتور على عبد الرحمن إن المشروع يستهدف توصيل الغاز واحلاله محل المازوت فى 200 قمينة طوب بالمنطقة بتكلفة استثمارية تصل الى 140 مليون جنيه بواقع 700 الف جنيه تكلفة التوصيل للقمينة الواحدة، ليصل عدد المصانع التى سيتم تشغيلها بالغاز الطبيعى فى يوليو من العام الجارى الى 140 مصنعا

ترتفع الى 200 مصنع بنهاية العام ليصل الى250 مصنعا اجمالى المصانع بما يسهم فى تحقيق وفر للدولة من قيمة دعم المنتجات البترولية بقيمة تصل الى مليار جنيه سنويا نتيجة التحول لاستخدام الغاز الطبيعى بدلا من المازوت.
من جانبه قال المهندس سيف الاسلام عبد الفتاح رئيس مجلس ادارة شركة "تاون جاس" صاحبة امتياز المشروع أن توصيل الغاز الطبيعى الى 200 مصنع طوب بعرب ابو ساعد يساهم فى تحقيق وفر اقتصادى كبير للدولة ولأصحاب المصانع، حيث يصل حجم الوفر الى 300 مليون جنيه سنويا تمثل تكلفة الوفر فى الوقود نتيجة التحول لاستخدام الغاز بدلا من المازوت الذى
يصل اجمالى استهلاك الذى سيتم توفيره منه الى 468 الف طن مازوت سنويا ويمكن أصحاب المصانع من خلال الوفر استرداد التكلفة الخاصة بتوصيل الغاز خلال 9 اشهر .
واشار سيف الاسلام الى أن الشركة قامت بمساعدة المصانع لتوفير تكلفة التوصيل من خلال قروض من البنك الاهلى المصرى وقيام البنك بسداد قيمة التوصيل على اقساط للشركة المنفذة "تاون جاس" بعد التوقيع على قرض مع اصحاب المصانع بحيث يتحمل جهاز شئون البيئة 20% من اجمالى القرض كمنحة لدعم المشروع .
وأكد رئيس تاون جاس أن المشروع يستهدف توصيل الغاز الطبيعى لمصانع الطوب بمدينة عرب أبو ساعد لـ 220 مصنعاً للطوب، بما يوفر نحو مليار ونصف جنيه لخزانة الدولة من قيمة دعم الطاقة، خاصة أن المصانع كانت تستخدم المازوت فى التصنيع ما كان يكبد الدولة مبالغ طائلة نتيجة توفير المازوت للمصانع بالأسعار المدعومة، وتحقيق وفرة لأصحاب المصانع من استبدال استخدام المازوت بالغاز الطبيعى إلى 70 ألف جنيه شهرياً.

أهم الاخبار