إنهاء خصومة ثأرية عمرها 40 عاما بالفيوم

محلية

الجمعة, 18 فبراير 2011 08:57
الفيوم- سيد الشورة:

إنهاء خصومة ثأرية عمرها 40 عاما بالفيوم

نجحت اللجان الشعبية التى شكلها المواطنون في محافظة الفيوم بسبب غياب الشرطة في إنهاء خصومة ثأرية بين عائلتين راح ضحيتها 4 مواطنين وعشرات الجرحى.

وكانت اللجان الشعبية بقرية دفنو بمركز اطسا بالفيوم قد استطاعت إقناع عائلتي الوشية وخبيرى بالتصالح بعد خصومة بدأت منذ عام 1973 وأدت إلى مقتل أربعة من أفراد العائلتين وهم عبيد معوض عبد الله وعبد الله عبد الفتاح خبيرى من عائلة خبيرى وعبد الفتاح عمر وناجى شكر من عائلة الوشية بسبب الصراع على مجلس إدارة الجمعية الزراعية.

وقد نجح ثلاثة من شباب القرية من أفراد اللجان الشعبية وهم جمال حامد راغب وعيد كامل حافظ وأحمد عيد عبد الباقى فى إقناع وجهاء العائلتين بإنهاء الخصومة ووقف حمامات الدم والثأر وبداية عهد جديد من العلاقة الطيبة بينهما واستجابت العائلتان لجهود اللجان الشعبية وتم عقد مصالحة غير مشروطة بين كل من محمد كامل عبد السلام خبيرى ولطفى حسن صقر من عائلة خبيرى ومحمود أحمد عمر ومحمود عبد الرحمن شكر ومحروس

عبد الله فراج من عائلة الوسية بحضور العشرات من أفراد العائلتين وتعاهد الطرفان على العيش فى وئام وإنهاء كافة أشكال الاحتقان بينهما.

من جهة أخرى ما زال الانفلات الأمنى وغياب الشرطة هو المسيطر على المشهد العام فى محافظة الفيوم وانتشرت عمليات السطو المسلح على عدد من الممتلكات العامة فقد اقتحم عدد من البلطجية عمارات محدودى الدخل بمدينة طامية والتى تشرف على تنفيذها مديرية الإسكان بالفيوم ولم تقم بتسليمها لهم بعد، واستولى البلطجية على بعض الوحدات السكنية وأقاموا بأسرهم فيها الأمر الذى كاد يتسبب فى وقوع اشتباكات بين أصحاب تلك الوحدات والبلطجية لولا تدخل بعض الأفراد من طامية للسيطرة على الموقف.

 

أهم الاخبار