جلال أمين: البطالة أكبر جرائم النظام

محلية

الثلاثاء, 15 فبراير 2011 09:57
كتب - محمد ماهر:

جلال أمين المفكر السياسي

قال د. جلال أمين المفكر السياسي إننا حرمنا من حرية التعبير لفترة طويلة في ظل النظام الفاسد القديم، وكفاءات كثيرة كان من الممكن أن تظهر.

وأوضح أن الإصلاح لا يمكن أن يأتي بالتدريج، والناس ستحدد من الذي يستحق الثقة أو من لا يستحقها.

وتابع، في حوار مع خيري رمضان ببرنامج مصر النهاردة، أن مصر مليئة بمن يصلح لانتخابات الرئاسة وهناك

شروط للرئاسة تتمثال في أن يكون ذكاؤه أكبر من المتوسط وليس بفاسد ويحب بلده ونشيطا بدرجة كافية".

وأكد أمين أن الشعب كانت لديه رغبة في إسقاط النظام، لأنهم شعروا أن أصحاب السلطة لا يهمهم إصلاح أحوال الناس الاقتصادية.

وأضاف أن مشاكل الشعب الاقتصادية كثيرة منها اختلال الهيكل الإنتاجي

للاستثمار في القطاعات الإنتاجية مثل الزراعة والصناعة والتي لم يهتم بها اهتماما كاملا.

واعتبر أنه إذا نفذت مشاريع إنتاجية ستحل مشاكل كثيرة، حيث إنها أكبر القطاعات التي يمكن أن تستوعب البطالة، كما تؤدي إلي رفع معدلات التنمية لمدي طويل.

وأوضح أمين أن أكبر مشكلة بمصر تكمن في البطالة والتي تتفاقم منذ 25 عاما فهذه أكبر جريمة اقتصادية ارتكبها النظام السابق، حيث لم يلتفت لحل مشكلة البطالة، مما تسبب في مشاكل مثل التحرش الجنسي وكثير من الجرائم.

 

 

أهم الاخبار