الحياة في الشرقية تعود لطبيعتها

محلية

الأحد, 13 فبراير 2011 08:36
الشرفية- أحمد إسماعيل:

الحياة في الشرقية تعود لطبيعتها

بدأت الحياة الطبيعية تعود إلى شوراع محافظة الشرقية بشكل تدريجى وبكل ود وارتياح، بعد الاعلان عن تنحى مبارك. وشهدت الشوارع حركة سير كبيرة، لجميع سيارات الاجرة والملاكي، كما انتشر بعض أفراد الشرطة لتيسير الحياة المرورية

في الشوارع.

وفتح العديد من المحال التجارية أبوابه للجمهور لبيع الخبز والسلع الغذائية الأساسية، ومحال بيع الخضروات والفاكهة، كما عمت الفرحة بين الناس متمنين وطن أفضل.

وقام عدد من شباب الزقازيق بحملة نظافة ف شوارع المدينة، بدأت من ميدان القومية، وحتى مبنى ديوان عام المحافظة، شارك فيها شباب من مختلف الفئات والاعمار مستخدمين قفازات وكمامات بشكل راقي.

جاء ذلك بعد دعوة وجهت من الشباب على "فيس بوك" بضرورة تنظيف الشوارع، في بداية حقيقية لتجميل الشرقية.

 

أهم الاخبار