رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

إضراب عمال "بوتاجازكو" بعد اكتشاف تزوير عقودهم

محلية

الأحد, 05 فبراير 2012 18:03
إضراب عمال بوتاجازكو بعد اكتشاف تزوير عقودهم
كتب– محمد عادل:

يبدأ عمال الشركة المصرية لنقل وتوصيل الغاز "بوتاجازكو" اليوم الأحد إضرابهم الكامل عن العمل بمخازن ومقار الشركة بالقاهرة والمحافظات، احتجاجا علي ما وصفوه ب "الفساد البين" في تحرير عقودهم ومجاملة أبناء مديري الشركة والصفوة من التابعين لفلول الحزب الوطني المنحل.

قال مركز شفافية للدراسات المجتمعية والتدريب الإنمائي: إن شكاوي العاملين تضمنت اتخاذ إدارة الشركة قرارا منذ عام 2006 بتعيين العمال بعد مرور 6 سنوات من تشغيلهم.
وبعد الثورة أعلنت أن التثبيت سيتم بعد عامين فقط، وحررت عقود عمل جديدة لكافة العاملين الذين بدأت علاقاتهم بالشركة في 2001 ، وبينهم نحو 287 موظفا جري تثبيتهم في بداية تعيينهم منذ العام 2001 وهم أبناء الصفوة من موظفي ومديري الشركة وأتباع الحزب الوطني المنحل، وخصصت لهم لائحة ممتازة ماليا وإداريا يحصلون من خلالها علي أموال طائلة وترقيات متسارعة حسب تأكيدات العمال.

واكتشف بقية الموظفين والعمال الذين وقعوا عقودا جديدة في مارس 2011 أنها وهمية، وأن تأميناتهم لم ترد بها صفاتهم الفنية الحقيقية، ليكتشف

بعضهم أنه مؤمن عليه كصبي لبان أوعامل مراجيح أو صبي نقاش أو صبي كهربائي، وهي صفات تحرمهم من الترقية في تخصصاتهم وتحصرها في أبناء الصفوة.

وقال أحد الفنيين الحاصلين علي دبلوم صناعي: "اكتشفت أنني مؤمن علي كصبي كهربائي، وزميلي أمين المخزن جري وصفه في التأمينات كأمين شونة، والسائق صبي نقاش.

وفضح أمر إدارة الشركة بالصدفة بعد  وفاة عامل يعمل بالمنيا في حادث انقلاب سيارة قبل أيام، واكتشفوا أن الشركة أمنت عليه أنه صبي لبان، وصرفت التأمينات لزوجته مبلغ 4 آلاف جنيه فقط ومعاشا لا يزيد عن 190 جنيها بعد عمل مدته 10 سنوات.

وأضاف العمال "منذ عام 2002 جري تعييننا بعقود تحررت من 3 نسخ لم نحصل منها علي أي نسخة، بخلاف توقيعنا علي استمارة 6 التي تجيز لإدارة الشركة فصلنا في أي وقت.

وعن العقود التي تحررت في

مارس الماضي بمبالغ تتراوح بين 300 – 1000 جنيه،أكدوا أنها بلا قيمة مقابل حصول أقل مدير علي 48 ألف جنيه شهريا رغم أن مؤهله الدراسي لا يزيد علي  دبلوم صنايع، بخلاف السيارة والمزايا وبدلات الانتقال.

وأضافوا أن دخول أحد المستشارين القانونيين بالشركة انتخابات نقابة المحامين منذ عامين كان يعني تسخير كافة إمكانيات الشركة لصالح حملته الانتخابية.

وتابع العمال "وزير البترول عبد الله غراب عرض علي ممثلي العمال مراضاتهم فقط ورفضوا، فاعترف لهم بوجود 287 شخصا فقط معينين ولهم كافة الحقوق".

وأعلن العمال الاعتصام المفتوح والإضراب عن العمل في كل مخازن التوزيع الرئيسية في القاهرة والتبين وحلوان وأبو النمرس والصف وعين الصيرة والزهور بمدينة نصر والوايلي والسلام والشروق والرحاب والتجمعات وهضبة الأهرام ، مؤكدين سعي إدارة الشركة حاليا إلي جمع العقود منهم والتي تثبت أن "بوتاجازكو" التابعة لوزارة البترول هي الطرف الأول في التعاقد وليس مقاولون من خارجها يعمل العمال معهم .

وأكد العمال أنهم أرسلوا مطالبهم إلي رئيس الوزراء كمال الجنزوري ومجلس الشعب ولم يتحرك أحد لنصرتهم، مؤكدين تحركهم خلال ساعات للاعتصام أمام وزارة البترول، محذرين  الصحفيين مندوبي الجرائد والصحف لدي وزارة البترول من تغييب الحقيقة عن الرأي العام أو التلاعب بها وترجيح كفة مزاعم الوزارة وإدارة الشركة في كتاباتهم.

أهم الاخبار