رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

عمال "عمر أفندي" يطلبون عودتها للدولة

محلية

الاثنين, 07 فبراير 2011 11:49
كتبت - أماني زكي:


بدأ عمال شركة عمر أفندي بعدد من الفروع اليوم الإثنين إضراباً عن العمل أمام أبواب الفروع للمطالبة بإعادة النظر في ملكية الشركة للمستثمر السعودي "جميل القنبيط". وقال أحد العمال إن توقف العمل وتدهور أحوال الشركة منذ 4 سنوات كان له أثرسلبي علي تواجد البضائع بالفروع، بجانب عدم الالتزام برواتب العاملين. وأشار إلي أن راتب العامل الذي تعدى عمله بالشركة 30 عاماً يبلغ 500

جنيه فقط دون أي حوافز أو علاوات أو منح إضافية.

وأوضح أنه لم يكن هناك أي دخل إضافي من العمل بالشركة بعد تدهور البضائع واعتماد المستثمر علي البضائع الصينية التي لا تلقي إقبالاً. وتابع: "كنا شغالين علي نظام التبس لكن الوضع اختلف ولا أحد يشتري الآن"، مشيراً إلي أن فروع عدلي والصوالحي

وعرابي وطلعت حرب تشارك في الإضراب عن العمل، خاصة أن راتب يناير صرف 30% منه فقط.

أضاف أنه لا يوجد أي مستثمر سواء كان مصرياً أو عربياً يُقبل علي شراء الشركة نتيجة تراكم المديونيات، التي وصلت 750 مليون جنيه، في حين أن "القنبيط" اشتراها بـ 400 مليون جنيه فقط ويريد بيعها الآن بـ 950 مليون جنيه.

وأكد العمال نيتهم تقديم بلاغ إلي النائب العام ضد صاحب الشركة. يذكر أن عمال عمر أفندي دعوا إلي اعتصام من قبل إلا أنهم تخوفوا من تنظيمه.

أهم الاخبار