رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الكنائس في حماية المسلمين

محلية

السبت, 05 فبراير 2011 13:24
كتبت – مونيكا عياد:

تشهد الكنائس المصرية حالة من الفوضي بعد أن انسحبت جميع أفراد الشرطة من أمامها منذ الجمعة الماضي.

وألغت الكنائس بعض الأنشطة الاجتماعية، والالتزام بإنهاء القداس في أوقات مبكرة أيام الأحد.

وشكل بعض الشباب المسيحي والمسلم لجانا شعبية خاصة لحماية الكنائس للنزول إلى الشارع بعد حظر التجول، والسهر على حمايتها من أي اعتداء أو اقتحام على يد البلطجية والخارجين عن القانون.

ومن الملاحظ أن الكنائس في مصر لم تشهد حالة اعتداء واحدة أو احتراق، رغم حالة الفوضى التي تمر بها البلاد وحالات النهب والسرقة التي شهدتها المحلات التجارية وحرق أقسام الشرطة ومقرات الحزب الوطني، رغم أن حادث القديسين وقع في ظل حراسة أمنية مشددة.

 

أهم الاخبار