رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الدقهلية تواجه بلطجة الحزب الوطني

محلية

الجمعة, 04 فبراير 2011 14:07
المنصورة - محمد طاهر:

توافدت أعداد كبيرة من أهالي محافظة الدقهلية تعدّت أكثر من 100 ألف متظاهر منددين ببقاء الرئيس مبارك يطالبون برحيله حيث خرجت المصلون بمساجد الدقهلية لتعلن في خطبتها التوحد وعدم التخريب من أجل مصر.

لازالت الحشود من أحياء مدينة المنصورة تتوافد علي ساحة ميدان أم كلثوم أمام مبني ديوان المحافظة حيث أطلق عليه المتظاهرون " ميدان التحرير والأحرار"

ومن المنتظر أن يصل عدد المتظاهرين ألي أكثر من 300 ألف ضد بقاء مبارك في الحكم؛

مرددين " يامبارك صح النوم... أنهاره أخر يوم ـــ أرحل أرحل يامبارك .. مش عايزينك مش عايزينك" ..

وفي المقابل جاءت ساحة شهداء حرب أكتوبر بنفس الميدان وعلي بعد أمتار لتشهد بضع مئات من البلطجية وبعض قيادات الحزب الوطني لم يتجاوزوا ألفي مؤيد رافعين شعارات نعم للأستقرار ... وقد حاول البعض منهم الألتحام مع أحدي المظاهرات المندده ببقاء

مبارك .. ألا ان اللجان الشعبية قامت بفصل كامل وطالبت الجميع بالألتزام حفاظا علي سلمية التظاهر ألا أن بلطجية الوطني بدأو يلوحون لهم بالأنتقام وقد شوهدت بعض الأسلحة البيضاء والشوم يحملونها مع بعض معاونيهم في بعض الأزقة .. ...

الجدير بالذكر أن محافظ الدقهلية وقيادات الوطني وأعضاء مجلس الشعب بالمحافظة قد عقدوا أجتماع سري مساء أمس في أحدي أندية ولاد الزوات علي كورنيش النيل لأتخاذ تدابير لمظاهرات اليوم ألا أن شرفاء هذا النادي قاموا بفض الأجتماع وطالبوهم بالرحيل فورا حيث خرج الجميع في حالة زعر من شدة الأعتراضات علي تسيس النادي ...

 

 

أهم الاخبار