سكرتيرة محافظ الفيوم تبيع أسطوانة البوتاجاز بالسوق السوداء

محلية

الثلاثاء, 27 ديسمبر 2011 15:53
الفيوم - سيد الشورة:

أكد الأحمدى قاسم عضو مجلس الشعب بمحافظة الفيوم, اليوم الثلاثاء, تقدمه بطلب إلى المهندس أحمد على أحمد محافظ الفيوم, للتحقيق فى واقعة منح السكرتير العام المساعد للمحافظة أحد الاشخاص حصة من اسطوانات البوتاجاز تبلغ ألف اسطوانة لبيعها فى السوق السوداء للمواطنين بسعر 15 جنيها للواحدة .

وأضاف أن واقعة الفساد تأتى فى الوقت الذى بدأت فيه انفراجة لأزمة أنابيب البوتاجاز "المصطنعة" بالمحافظة عبر مقترح أعضاء الكتلة البرلمانية لحزب الحرية والعدالة لاستعادة المؤسسة التموينية لدورها الرقابى, لافتاً إلى خريطة توزيع أسبوعية بحصص التوزيع المقررة لكل منطقة حسب كثافتها السكانية، وتقرير تفصيلى يومى لسد

العجز بكافة أرجاء المحافظة.
وأشار إلى تبنى المحافظة للمقترح واستصدر على أثره محافظ الفيوم قراراته بتوزيع حصص اسطوانات الغاز عن طريق الوحدات المحلية فقط وبحضور الرقابتين التموينية والشعبية .
وكان الموظفون قد فوجئوا بالسكرتير العام المساعد لمحافظة الفيوم هناء محمود تمنح بعض الأفراد مئات الاسطوانات بغير حق لبيعها لحسابهم الخاص الأمر الذى تكرر أكثر من مرة كان آخرها يوم الأحد الماضى فمنحت أحد الاشخاص من  قرية مشأة عبد الله - ألف أنبوبة بوتاجاز ( حمولة السيارة رقم 701 محافظة ) الذى قام ببيع الأسطوانة بسعر 15 جنيها بميدان منشأة عبد الله .