سائق يحاول الانتحار حرقاً أمام أولاده

محلية

الأحد, 23 يناير 2011 13:00
كتب - عاطف دعبس:

حاول سائق بالمعاش وزوج وأب لثلاث بنات وطفل إشعال النيران في نفسه أمام ديوان محافظة الغربية.

سكب البنزين علي نفسه وقبل أن يشعل عود الثقاب تمكن موظفو الأمن بالمحافظة من الإمساك به.
تبين أن السائق يعاني من ضمور بعينه اليسري وضعف في العين اليمني، وخرج بسبب إصابته علي المعاش وضعف دخله ٣٠٠ جنيه شهرياً، وأمام صعوبة الحياة حاول الالتحاق بإدارة مواقف المحلة للعمل بنظام الأجر اليومي ولكن مدير المواقف رفض لعدم الحاجة
إليه، وعندما فشلت محاولاته واسودت الدنيا في عينيه الضعيفة اصطحب نجله الصغير إلي مدينة طنطا حاملاً في يده زجاجة مملوءة بالبنزين، وأمام مبني الديوان سكب البنزين علي جسده وصرخ ليتظلم، وقبل أن يشعل الثقاب تمكن موظفو الأمن من الإمساك به، وأخطر اللواء عبدالحميد الشناوي محافظ الغربية واللواء رمزي تعلب مدير الأمن بالواقعة، كشفت تحقيقات اللواء السيد جاد الحق مدير
المباحث أن المواطن الذي حاول حرق نفسه يدعي "إبراهيم علي محمد عبدالرازق" ٥٢ سنة وهو متزوج وأب لثلاث بنات تتراوح أعمارهن من ١٥ إلي ٢٥ عاماً وطفل ٦ سنوات وخرج للمعاش ودخله لا يزيد علي ٣٠٠ جنيه.. وعندما ضاقت الدنيا أمامه ويأس من وجود فرصة عمل إضافية اضطر إلي محاولة الانتحار بحرق نفسه أمام ديوان المحافظة بطنطا.. وعلم مندوب "موقع الوفد" أن محافظ الغربية وافق علي إلحاق إبراهيم للعمل بمواقف المحلة كعامل كارتة بأجر يومي لحل مشكلته وحتي يعود الأمل لنفسه المصابة بالإحباط ويتمكن من توفير حياة كريمة لزوجته وأولاده الأربعة.

أهم الاخبار