محاولات الانتحار حرقاً تصل بورسعيد والشرقية

محلية

السبت, 22 يناير 2011 18:00
عبدالرحمن بصلة‮ - ‬محمد عبدالعزيز‮:‬

مازال التهديد بالحرق أو الإقدام علي سكب الكيروسين في الأجساد كوسيلة للاحتجاج والضغط علي المسئولين لتلبية المطالب المشروعة مستمراً‮.

‬في بورسعيد تمكنت المباحث من القبض علي شاب حاول إحراق نفسه أمام مقر الحزب الوطني بعد يأسه وفشله في الحصول علي فرصة عمل ووحدة سكنية بمشروع مبارك لارتفاع أسعاره‮. ‬تبين أن أحمد موسي‮ ‬23‮ ‬عاما حاصل علي دبلوم في صناعة شعبة سيارات حاول
الحصول علي وظيفة لمساعدة أمه المريضة التي يقوم برعايتها بعد وفاة والده.

‬كما فشل في الحصول علي وحدة سكنية في إسكان مبارك لارتفاع الأسعار‮. ‬تم التحفظ علي الشاب وتم تحرير محضر بالواقعة وفي الشرقية سكبت مدرسة بالثانوية الفنية للبنات بغرب الزقازيق الكيروسين علي جسدها وهددت بإشعال النيران في نفسها احتجاجا علي

رفض مدير مكتب وكيل الوزارة الدخول لمقابلته لعرض شكواها‮.

‬تجمع عدد كبير من المواطنين والموظفين بمديرية التعليم وحاولوا تهدئتها وتم استدعاء الأمن الذي سيطر علي الموقف وأخرج المدرسة وتدعي أميمة محمد‮. ‬أكدت المدرسة أنها تقدمت بشكوي إلي المسئولين بإدارة‮ ‬غرب الزقازيق التعليمية دون فائدة فاضطرت للجوء إلي وكيل الوزارة لعرض شكواها فقابلها المسئولون بسخرية وتهكم ولا مبالاة فقررت إشعال النيران في جسدها،‮ ‬وأكدت أنها تواجه ظلماً‮ ‬داخل المدرسة بسبب كشفها عن فساد وتعرضت للتهديد بنقلها إلي مدرسة أخري لإسكاتها عن الكلام‮.‬

 

أهم الاخبار